العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الإمارات تشارك في الملتقى البحري العربي

    عبد الله بلحيف النعيمي خلال المشاركة في الملتقى وام

    شاركت دولة الإمارات في أعمال الملتقى البحري العربي الذي استضافته المملكة الأردنية الهاشمية لمدة يومين، وترأس وفد الدولة إلى الملتقى معالي الدكتور عبد الله بن محمد بلحيف النعيمي وزير الأشغال العامة رئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، فيما ضم الوفد ممثلي موانئ دبي العالمية، وسلطة مدينة دبي الملاحية، ودائرة الموانئ والجمارك في الشارقة، وهيئة الإمارات للتصنيف، وشركة إرشاد، وشركة الملاحة العربية المتحدة، وشركة الخليج للملاحة، إلى جانب عدد من صناع القرار وممثلي قطاع النقل البحري في الوطن العربي، بجانب أساتذة الجامعات والمعاهد البحرية وشركات النقل البحري العربية، مما يشكل فرصة لتبادل الآراء والخبرات للوصول إلى استراتيجية عربية للنقل البحري. كما شارك في الملتقى عدد من المختصين في صناعة النقل البحري من القطاعين العام والخاص من الإمارات والسعودية ومصر ولبنان والسودان بجانب المغرب وتونس والعراق واليمن وعدد من الدول الأوروبية.

    وتطرق الملتقى البحري إلى التحديات والصعوبات المالية التي يوجهها القطاع مناشداً مؤسسات التمويل والصناديق العربية تحمل مسؤولياتها في هذا الصدد. مؤكداً أهمية دور التأمين البحري في تنمية صناعة النقل البحري من خلال عمل التغطيات التأمينية المناسبة لمعظم المخاطر التي تتعرض لها هذه الصناعة ككل.

    وقال الدكتور عبد الله بلحيف النعيمي إن مشاركة الدولة في هذا الملتقى البحري تأتي في إطار المسعى الوطني لتكريس المكانة المرموقة للدولة في قطاع النقل البحري، مشيراً إلى أن هذا القطاع الحيوي يلعب دوراً مهماً في اقتصاد الدولة والذي يعد من أكثر اقتصاديات العالم نمواً. أننا نسعى من خلال منصة المنتدى إلى انضمام الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية للشركات والمؤسسات الراعية للملتقى البحري العربي.

    وعلى هامش الملتقى وقعت هيئة التصنيف الإماراتية اتفاقية تفويض لإجراء المعاينات وإصدار الشهادات للسفن نيابة عن الهيئة البحرية الأردنية وفقاً للاتفاقيات البحرية ذات العلاقة. كما تم بحضور الدكتور عبد الله بلحيف النعيمي افتتاح المعرض البحري المرافق.

    طباعة Email