علامة المسؤولية الاجتماعية لـ«إكسيوم»

فيصل البناي

كرمت «غرفة دبي» شركة «إكسيوم» بجائزة «علامة غرفة دبي للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات» للسنة الثالثة على التوالي. وتقوم غرفة دبي بمنح هذه الجائزة للشركات التي تثبت قيامها بأعمال متميزة ومتواصلة في مجال المسؤولية الاجتماعية للشركات، والالتزام بالاستراتيجيات الاجتماعية.

وقال فيصل البناي، الرئيس التنفيذي لشركة «إكسيوم»: «تشكل مسائل تغير المناخ وندرة الموارد الطبيعية ضغوطاً كبيرة على المجتمعات في جميع أنحاء المنطقة». ونرى إضافة إلى ذلك، مسألة ملحة تتمثل في خلق فرص عمل مستدامة، والتطوير الوظيفي لشريحة الشباب الموهوبين لدينا. وباعتباري رجل أعمال إماراتي، فإنني وبكل بساطة لا أستطيع أن أقف مكتوف اليدين على الهامش، فهذه القضايا تهمني وتهم عملائي وتهم بلدي.

وأضاف: «تحظى شركة إكسيوم، بفضل انتشارها ونفوذها، بمكانة متميزة تؤهلها أن تكون مثالاً يحتذى به، وعجلة دفع نحو التغيير الإيجابي. بالنسبة لنا، لا تعد المسؤولية الاجتماعية للشركات كلمة طنانة وعديمة الفائدة، بل إنها التزام كبير وحوار مستمر مع موظفينا والمجتمعات المحلية، بهدف الارتقاء بمجتمعاتنا لتكون أفضل وأكثر وقايةً في المستقبل، كما أنني أؤمن بأن إدارة الأعمال الجيدة بإمكانها تشكيل قوة للخير، ونحن ملتزمون بتوضيح هذه النقطة في ما نقوم به».

تقييم

وتقدم «علامة غرفة دبي للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات» بناءً على عملية تحكيم مستقلة، من شأنها مساعدة الشركات على تقييم مساهمتها في إطار المسؤولية الاجتماعية لها في الوقت الراهن ومستقبلاً، إضافة لكونها أداة تعليم وتطوير تساعد الشركات على تحديد وتحسين استراتيجية وسياسة مسؤوليتها الاجتماعية، وإدارة التطبيقات،كما تم تصميم «علامة غرفة دبي للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات» حسب متطلبات منطقة الشرق الأوسط، وتحديداً دولة الإمارات وإمارة دبي، التي تقوم على أفضل الممارسات والمعايير الدولية».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات