«تراكر ميدل إيست» تطبق أنظمة خاصة لإدارة أساطيلها

تستعد شركة «تراكر ميدل إيست» المتخصصة في مجال أجهزة التعقب للسيارات في الخليج والشرق الأوسط، بخطة جديدة لتواكب الانتعاش الاقتصادي الذي تشهده الدولة حالياً. وقامت الشركة بتطوير أداء برامج أجهزتها التي يمكن تشغيلها عن طريق الهواتف الذكية ما يساعد الإدارة على أن تكون على تواصل دائم مع أسطول الشركة واتخاذ القرارات الملائمة في الوقت المناسب. وقال نعيم عبدالهادي المدير العام لشركة «تراكر ميدل إيست»: إن الشركة بادرت بطرح تطبيقات جديدة لأنظمتها الخاصة بمراقبة السيارات وإدارة الأساطيل، وتحرص دائماً على تقديم كل جديد لعملائها حتى تواكب التطورات على المستوى التقني بما يخدم الحركة الاقتصادية المتسارعة في الدولة.

وأكد نعيم أن القيادة الحكيمة للدولة تعمل جاهدة على توفير المناخ الاقتصادي الملائم لزيادة فرص الاستثمار، وكانت إحدى ثمرات هذه الجهود فوز دبي بتنظيم معرض «إكسبو 2020»، مشدداً على أن استضافة إكسبو ستنعكس إيجاباً على مختلف القطاعات. كما أن ذلك يزيد الثقة في قوة الاقتصاد، ما من شأنه بالطبع أن يجذب المزيد من المستثمرين من كافة أنحاء العالم، هذا إلى جانب تشجيع المستثمرين على المزيد من العمل على الاستثمارات القائمة. وتابع أن الطفرة الاقتصادية التي تشهدها الدولة تسير حالياً بشكل متسارع ويجب على إدارات الشركات الطامحة للنجاح أن تكون على نفس المستوى وإلا تخلفت عن الركب، لذا فإنه يتوجب على الشركات العاملة بالدولة أن تقوم بدورها لتطوير خدماتها والارتقاء بمستوى أدائها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات