مشروعات المرافق الخدمية في رأس الخيمة تستقطب أكثر من 116 شركة

استقطبت عملية التأهيل لمناقصات تنفيذ مشاريع المياه والكهرباء المستقلة في رأس الخيمة أكثر من 116 شركة من 15 دولة منذ أن صدر الإعلان عن هذه المشاريع في بدابة شهر يناير الماضي. وتأتي هذه المشاركة لتؤكد اهتمام الشركات الكبير بمشاريع المياه والكهرباء المستقلة في الإمارات. وسيوفر مشروع تحلية المياه عند الانتهاء من أعمال التشييد والتطوير 22 مليون جالون مياه يومياً، في حين ستولد محطة توليد الطاقة 40 ميغاواط في الساعة. وتقوم شركة "لاثام أند واتكنز" حالياً بالإشراف على عملية إدارة المناقصة، ويضم فريق العمل لديها مجموعة متنوعة الاختصاصات تضم مدققين مستقلين ومستشارين ماليين واستشاريين في مجال الإدارة. ويجري العمل على تطوير هذه المشاريع على أساس اتفاقية عقود شراء مضمونة "off-take agreement" لمدة 20 عاماً من يوتيكو، أكبر شركة متخصصة في تطوير المرافق الخدمية مملوكة للقطاع الخاص في المنطقة. ووفقاً لشروط وأحكام العقد، ستقوم الشركة التي تفوز بالعطاء بتمويل 40 في المئة، بينما تتولى يوتيكو تمويل الـ 60 في المئة المتبقية.

ويأتي تطوير هذه المشاريع تلبية لمعدلات النمو السريعة التي تشهدها رأس الخيمة والإمارات الأخرى المجاورة لها. وقد وضعت تصاميم هذه المشاريع لتشكل نماذج ريادية في الإمارات، الأمر الذي سيسهم في خفض الدعم الحكومي أو إلغائه كلياً، فضلاً عن خفض الأسعار الاستهلاكية. وأوضح ريتشارد مينيزيس، نائب رئيس مجلس إدارة شركة يوتيكو أن إدارة الطاقة هي مبادرة شاملة لكامل سلسلة القيمة والتي ستعود بالفائدة في نهاية المطاف على المستهلك الذي يدفع الفاتورة. وأشار مينيزيس إلى المشاركة الواسع الشاملة هي الحل الوحيد، ابتداءً من الحكومة وانتهاءً بالمستهلك وما بينهما. ويحظى نموذج تطوير المرافق الخدمية الذي تعتمده يوتيكو بدعم كبير من إمارة رأس الخيمة التي تسهم أفكارها المبتكرة لتحقيق الاستدامة لتكون أحد الأسباب المهمة التي ساعدت يوتيكو على إدراج هذه المشاريع المبتكرة وتنفيذها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات