افتتاح مركز جنرال إلكتريك للإبداع البيئي بكلفة 10 ملايين دولار

الجابر: «مصدر» تستقطب 110 شركات في 2014

سلطان الجابر خلال إفتتاح المركز البيان

أكد معالي الدكتور سلطان أحمد الجابر، وزير دولة، والرئيس التنفيذي لـ"مصدر"، مبادرة أبوظبي للطاقة المتجددة، على نجاح مصدر في استقطاب نحو 110 شركات غالبيتها من الشركات الأجنبية العالمية المتميزة إلى مدينة مصدر في أبوظبي بنهاية العام الجاري، مشددا على أن هذه الشركات تساهم بشكل كبير في نقل المعرفة والتكنولوجيا المتطورة والكفاءات العلمية المتميزة إلى الإمارات.

وأوضح معاليه في تصريحات للصحفيين أمس على هامش تدشين مركز جنرال إلكتريك الأول للإبداع البيئي في مدينة مصدر على أن المركز الجديد يأتي في إطار اتفاقية التعاون الاستراتيجي بين "جنرال إلكتريك" و"شركة مبادلة للتنمية"، مشددا على قوة العلاقة الاستراتيجية بين مصدر وشركة جنرال إلكتريك وخاصة في مجال الطاقة المتجددة والتقنيات الحديثة.

معايير

وأوضح معاليه أن «مدينة مصدر» تسهم في إرساء معايير عالمية جديدة في مجال تعزيز كفاءة استهلاك الموارد المتوفرة، وذلك من خلال تطبيق أفضل التصاميم والتكنولوجيا المُبتكرة وبما يعود بفوائد أكيدة على أجيال المستقبل، مشيرا إلى أن مركز الإبداع البيئي الذي طورته "جنرال إلكتريك" يمثل خطوة مهمة تتماشى مع الجهود الهادفة إلى تفعيل دور القطاعين العام والخاص في مجال تعزيز تطبيق ممارسات التنمية المستدامة وحلول الطاقة المتجددة.

وقال: تعتبر "جنرال إلكتريك" من الشركاء الرئيسيين لـ"مصدر"، ونحن على ثقة بأن المركز الجديد سيسهم في تعزيز جهود البحث والتطوير الرامية إلى ابتكار وتطبيق أفضل الحلول التي تضمن تحقيق أعلى مستويات الكفاءة في قطاع الطاقة، وهناك مشاريع جديدة لنا مع شركة جنرال إلكتريك سيتم الإعلان عنها قريبا ويهمنا مد جسور التعاون والتواصل مع الشركة ونطمح لشراكات استراتيجية طويلة الأمد معها.

وأضاف: تسعى "مدينة مصدر" أن تكون واحدة من أكثر المدن استدامة في العالم، ونرحب بانضمام "جنرال إلكتريك" إلى مجتمع الشركات التي تتخذ لها مقراً في المدينة، والذي يضم شركات عالمية ومنظمات دولية وشركات ناشئة، والمرافق الضرورية التي تسهم في بناء مجتمع عمراني مستدام ومزدهر.

وأشاد معاليه بدور شركتي الاتحاد للطيران والإمارات للطيران في تخفيض الانبعاثات الكربونية مؤكدا على أن ما تقوم به الشركتان مصدر فخر للإمارات. وقال: الشركتان طورتا تقنيات وبرامج متطورة للحد من الانبعاثات الكربونية، وأصبحا من الشركات الرائدة في هذا المجال على مستوى العالم.

تطوير

ويهدف مركز جنرال إلكتريك الأول للإبداع البيئي إلى تطوير حلول مبتكرة تدعم مساعي التنمية المستدامة في الدولة. وتعد مدينة مصدر واحدة من أكثر المدن استدامة والتي تعتبر نموذجاً رائداً للمدن الصديقة للبيئة التي يمكنها استيعاب التوسع العمراني، وفي الوقت نفسه الحد بشكل كبير من معدل استهلاك الطاقة والمياه وإدارة النفايات.

ويقع مركز الإبداع البيئي في مبنى "واحة الابتكار" الذي يعد أول مبنى تجاري في "مدينة مصدر"، والواقع في وسط مجمع الأبحاث والتطوير داخل المدينة. ويحتضن مبنى "واحة الابتكار أكثر من 60 شركة سترتفع في نهاية العام الجاري إلى ما بين 100 و110 شركات غالبيتها شركات عالمية مرموقة مثل سيمنز وجنرال إلكتريك.

ويمتد "مركز جنرال إلكتريك للإبداع البيئي" على مساحة 840 مترا مربعا، ويقدم للزوار صورة موسّعة عن رؤية الإمارات نحو عالم أكثر استدامة، بالتزامن مع تسليط الضوء على أهمية الشراكة التي تجمع بين "جنرال إلكتريك" و"شركة مبادلة للتنمية".

علاقات

وألقى محمد جميل الرمحي المدير التنفيذي للعمليات في مصدر كلمة خلال الجلسة الافتتاحية للمركز، مؤكداً على أهمية العلاقات الإستراتيجية بين مصدر وجنرال إلكتريك. وأكد على أن مصدر تسعى إلى جذب الشركات العالمية المتميزة إلى أبوظبي لتشكل إضافة حقيقية لمصدر وأبوظبي.

وأكد نبيل حبايب، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة "جنرال إلكتريك" في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا في تصريحات للصحفيين على أن تكلفة المركز بلغت عشرة ملايين دولار، مؤكدا على أن افتتاح مركز جنرال إلكتريك للإبداع البيئي يمثل تجسيداً لالتزام الشركة بأن تكون شريكاً موثوقاً وداعماً لجهود الحكومة الإماراتية الرامية إلى ترسيخ ثقافة الاستدامة في الدولة.

أهمية

وألقت ديب فرودل، المدير التنفيذي العالمي لمبادرة الإبداع البيئي في "جنرال إلكتريك" كلمة خلال جلسة الافتتاح أشارت فيها إلى الأهمية المتنامية التي توليها الإمارات لقضايا التنمية المستدامة، بما يشجع الشركات والمؤسسات غير الحكومية ومختلف شرائح المجتمع على المساهمة بدور فاعل في إيجاد حلول ناجعة لقضايا الاستدامة التي يواجهها العالم في المرحلة الراهنة".

مليار دولار استثمارات

أكدت «مصدر» أمس أن قيمة استثماراتها في مشاريع الطاقة المتجددة حول العالم بلغت أكثر من مليار دولار أميركي، حيث تقدر قيمة تلك المشاريع الكلية بـ6.9 مليارات دولار أميركي. وأشارت إلى مشاريع الطاقة المتجددة التي طورتها "مصدر" تساهم بـإنتاج 1 جيجاواط من الطاقة النظيفة على الصعيد العالمي.

ويقوم معهد مصدر بالعمل على فصل الطحالب الدقيقة من البيئة الإماراتية ودراسة إمكانية استخدامها في توفير جزئيات غنية بالطاقة لإنتاج المواد الغذائية والصيدلانية والوقود الحيوي. ويركز الفريق البحثي على دراسة قدرة كل نوع من أنواع الطحالب على التمثيل الغذائي، حيث يمكن استخدام هذه الطحالب لاحقاً بعد عزلها من بيئتها في نظافة المياه العادمة أو التقليل من كميات ثاني أوكسيد الكربون باستخدام ثاني أوكسيد الكربون البيئي كمصدر للحصول على الكربون في عملية النمو.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات