شراكة

مصر تبحث إقامة منطقة حرة للإلكترونيات بمشاركة مستثمرين إماراتيين

قال رئيس شعبة الحاسبات والإلكترونيات باتحاد الصناعات المصرية المهندس خليل حسن، إن الاتحاد يدرس حالياً إقامة منطقة حرة لتصنيع الإلكترونيات في مصر بمختلف أنوعها "التابليت والموبايل والهاردوير للحاسب الآلي"، مستفيداً من خبرة الإماراتيين في هذا المجال، على غرار نظيرتها في منطقة "جبل علي". وتعد الغرفة حالياً دراسات الجدوى الاستثمارية لإجمالي المشروعات التي ستضمها المنطقة..

والتي ستتجاوز المليار دولار، كحجم استثمارات مبدئية. وأوضح حسن أن المشروع قيد الدراسة حتى الآن من الجانب المصري، وتم عرضه على مجموعة من المستثمرين الإماراتيين للشراكة في تنفيذه، بعد موافقة وزارة الاتصالات المصرية على هذا المشروع. وتابع: "يتميز الجانب الإماراتي بخبرته الطويلة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، كما تدرس الحكومة المصرية أيضاً إمكانية إيجاد سبيل لحرية الخبرات والمعلومات مع الجانب الإماراتي"، مشيراً إلى أن 50% من احتياجات مصر من الإلكترونيات، تأتي عبر دبي.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات