مكتوم بن محمد يوجه بسرعة البت في القضايا المرفوعة

ثلاثة قضاة جدد في محاكم مركز دبي المالي العالمي

صورة

أدى ثلاثة قضاة تابعون لمحاكم مركز دبي المالي العالمي اليمين القانونية أمام سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي رئيس المجلس القضائي في الإمارة وذلك بمناسبة تسلمهم مهام عملهم الجديدة.

ووجه سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم لدى استقباله القضاة في مجلسه في زعبيل صباح أمس بسرعة الإنجاز بالبت في القضايا المرفوعة في محاكم مركز دبي المالي العالمي، مؤكدا سموه ثقته الكبيرة بهم وتمنى لهم التوفيق في المهام التي أوكلت إليهم.

حضر أداء اليمين القانونية المستشار عصام عيسى الحميدان النائب العام لإمارة دبي وعبدالله محمد صالح محافظ مركز دبي المالي العالمي والدكتور لؤي بالهول مدير عام دائرة الشؤون القانونية لحكومة دبي وعدد من المسؤولين.

خبرات

وانضم كل من القاضي شملان الصوالحي من الإمارات وتون زكي عزمي، رئيس المحكمة العليا السابق لماليزيا والقاضي روجر جايلز كيو سي إلى الهيئة القضائية لدى محاكم مركز دبي المالي العالمي، لتعزيز قدرات المحاكم بخبرات عميقة في القانون التجاري، وترسيخ مكانتها المتميزة كسلطة قضائية تفصل في المنازعات التجارية ضمن إطار عادل وفعال ضمن سلطتها القضائية وخارجها أيضاً.

وقد اكتسبت محاكم مركز دبي المالي العالمي مكانتها المرموقة نتيجة قدرتها على استقطاب الخبرات الدولية والمهارات المحلية والمتخصصة في مجالات مختلفة كالتمويل الإسلامي، ودعم الأهداف الاستراتيجية طويلة الأمد في تعزيز التوطين.

موثوقية

وقال مايكل هوانج، رئيس محاكم مركز دبي المالي العالمي: "تضم الهيئة القضائية لدى محاكم مركز دبي المالي العالمي قضاة إماراتيين ومن دول أخرى يتمتعون بخبرات ومهارات تتوافق مع الإطار القانوني للقضايا التي تفصل بها المحاكم. وتماشياً مع هذا النهج، فإن الهيئة القضائية الجديدة ستعزز الخبرات والمعرفة في القطاع التجاري، وترتقي بالإطار القانوني والتشريعي، لا سيما في مجال التمويل الإسلامي، فضلاً عن دعم جهود المحاكم في تعزيز التوطين وزيادة عدد القضاة الإماراتيين العاملين لديها.

والموثوقية التي اكتسبتها الهيئة القضائية تعد من الدعائم الأساسية لترسيخ سمعة محاكم مركز دبي المالي العالمي على المستوى الدولي، واستقطاب المجتمع الدولي والمحلي في منطقة الشرق الأوسط للقيام بالأعمال ضمن إطار تشريعي يحقق العدل والمساواة للجميع على المدى البعيد".

قدرات محلية

ويأتي تعيين القاضي شملان الصوالحي استمراراً لجهود محاكم مركز دبي المالي العالمي الرامية إلى دمج المعرفة القانونية العالمية مع المهارات والقدرات المحلية. وتم ترفيع الصوالحي إلى منصب قاضي في المحكمة الابتدائية بعد أن شغل منصب قاضي في محكمة الدعاوى الصغيرة في محاكم مركز دبي المالي العالمي.

ويمتلك الصوالحي خبرة تتجاوز الستة عشر عاماً في حل النزاعات الدولية وفق القانون الأنجلوسكسوني والقانون المدني، وكان قد شغل سابقاً منصب مدير الشؤون الاستراتيجية في المكتب التنفيذي لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي. وقبل أن يتولى هذا المنصب، شغل الصوالحي مدير قسم التنفيذ في سلطة دبي للخدمات المالية بعد أن شغل منصب مدعي عام في الأقسام الجنائية والمدنية في نيابة دبي العامة لمدة خمس سنوات.

وقال القاضي شملان الصوالحي: "أنا فخور بالانضمام إلى الهيئة القضائية مع نخبة من القضاة المتميزين ممن لديهم القدرة على الفصل في المنازعات التجارية الأكثر تعقيداً. لقد اكتسب قضاة محاكم مركز دبي المالي العالمي ثقة مجتمع الأعمال الدولي وأنا أتطلع قدماً إلى العمل جنباً إلى جنب مع زملائي والمتميزين في السلك القضائي".

تمويل إسلامي

شغل القاضي تون زكي عزمي في السابق منصب وزير العدل ورئيس محكمة الاستئناف في ماليزيا، وقد بدأ حياته المهنية كمحام في لندن في عام 1969 ويشتهر بكونه خبيراً عالمياً في مجال إدارة المحاكم والتمويل الإسلامي. وقال القاضي تون زكي عزمي: "أتشرف بالثقة التي منحني إياها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بتعييني ضمن الهيئة القضائية لدى محاكم مركز دبي المالي العالمي. وبمشيئة الله، سأبذل جهوداً كبيرة لتحقيق العدالة في كل ما يتعلق بمحاكم مركز دبي المالي العالمي بشكل خاص والإمارات بشكل عام".

ملكية

يتمتع القاضي روجر جايلز بخبرة قضائية تتجاوز الأربعين عاماً، لا سيما في القانون التجاري والملكية. وقد شغل منصب رئيس المحاكم التجارية للمحكمة العليا في نيو ساوث ويلز، كما عمل في محكمة الاستئناف.

وتعد هذه الخبرة ذات أهمية كبيرة في ترسيخ العلاقات القانونية والتجارية بين أستراليا والإمارات خاصة بعد توقيع مذكرة التوجيه بين المحكمة العليا في نيو ساوث ويلز ومحاكم مركز دبي المالي العالمي في 9 سبتمبر.

وأعرب القاضي روجر جايلز عن تقديره لهذا التعيين قائلاً: "أتشرف بالانضمام إلى الهيئة القضائية لدى محاكم مركز دبي المالي العالمي، فأنا أكن كل الاحترام لمكانة المحاكم المرموقة والدور الذي تضطلع به والتطور الذي تشهده كأحد أفضل الأنظمة القضائية العالمية في تطبيق القانون التجاري. وأنا حريص على تعزيز مكانة محاكم مركز دبي المالي العالمي والحفاظ على السمعة المرموقة التي تتمتع بها محاكم المركز في مجال الإدارة المستقلة للعدالة".

 

أهداف

تتماشى هذه التعيينات مع أهداف محاكم مركز دبي المالي العالمي في ترسيخ مكانة المحاكم لتكون الأكثر تطوراً وتقنية في العالم، والتي انعكست من خلال حصول محاكم مركز دبي المالي العالمي مؤخراً على شهادة المعيار الدولي لتميز الخدمات لتكون بذلك أول محكمة في العالم تحصل على هذه الشهادة المرموقة كاعتراف بالتزامها المتواصل لتقديم الخدمات المتميزة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات