مدير عام جمارك دبي يبحث التعاون مع القنصل الصيني

الصين ثاني أكبر شريك تجاري لدبي بـ 100 مليار درهم

استقبل أحمد بطي أحمد الرئيس التنفيذي لمؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة مدير عام جمارك دبي تانج ويبين، القنصل العام الصيني في دبي، وتم خلال اللقاء بحث سبل تعزيز التعاون التجاري بين دبي والصين وتطوير التعاون في المجال الجمركي، بما يسهم في تعزيز نمو التجارة بين الطرفين.

وجرى التأكيد على أهمية تنمية العلاقات التجارية مع الصين، التي تعد ثاني أكبر شريك تجاري لدبي، حيث بلغت قيمة إجمالي التجارة الخارجية معها للفترة من يناير حتى سبتمبر 2013، 99 مليار درهم، وهي الشريك التجاري الأول لدبي في الواردات حيث بلغت قيمة الواردات منها 96 مليار درهم.

إشادة

وأشاد أحمد بطي أحمد بالعلاقات الاقتصادية والتجارية مع الصين قائلاً: " إن الصين من الدول الرئيسية التي تحرص دولة الامارات العربية المتحدة على توطيد العلاقات التجارية والاقتصادية معها، ومن هذا المنطلق تعمل جمارك دبي على مواكبة هذا التوجه عبر توفير المناخ الملائم لزيادة المبادلات التجارية معها كقوة اقتصادية هامة، عبر التيسيرات والخدمات المتميزة التي يتم تقديمها في المنافذ الجمركية، ومن خلال التنسيق المستمر مع المسؤولين الصينيين لمناقشة كافة المسائل المتعلقة بالعمل الجمركي لضمان تدفق السلع دون عوائق".

زيارة

وكان وفد رفيع المستوى من جمارك دبي برئاسة أحمد بطي أحمد الرئيس التنفيذي لمؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة مدير عام جمارك دبي، قد قام بزيارة عمل رسمية إلى جمهورية الصين الشعبية خلال شهر سبتمبر الماضي، التقى خلالها كبار المسؤولين في الجمارك الصينية.

وتم خلالها الاتفاق على تنفيذ مشروع للربط الإلكتروني بين جمارك دبي والجمارك الصينية، وبحث علاقات التعاون المشترك مستقبلاً، وتبادل الخبرات وتدريب المفتشين الجمركيين، وفرص تنمية العلاقات التجارية بين دبي وجمهورية الصين عبر تنسيق عدد من الإجراءات الجمركية ومدى إمكانية الاستفادة من الأنظمة الجمركية في البلدين.

ويصل عدد الشركات الصينية العاملة في دولة الامارات إلى 4200 شركة تعمل ضمن مجتمع أعمال صيني مزدهر يتجاوز تعداده 33 ألف شخص ينشطون في مختلف المجالات مثل التجارة والتصنيع، والبنى التحتية والإنشائية، والخدمات، والاستشارات، وغيرها، فيما يصل عدد الصينيين المقيمين في الإمارات الآن لنحو 200 ألف شخص.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات