فعاليات

خبير: تعزيز السمعة المؤسسية دافع قوي لاعتماد التصاميم الداخلية الخضراء

أكد ماركوس بيش، المدير التنفيذي لشركة "سمرتاون إنتيريرز"، للتجهيزات والتصاميم الداخلية المستدامة ان تعزيز سمعة الشركة يعد دافعاً رئيسياً للشركات العاملة في الإمارات لاعتماد التصاميم الداخلية الخضراء. جاء تصريح بيش ضمن مناقشات شملت فريقاً من خبراء القطاع خلال قمة "ديزاين مينا" الافتتاحية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، والتي عقدت أمس الأول في دبي بهدف مناقشة القضايا الرئيسية والموضوعات المؤثرة في قطاع الهندسة المعمارية والتصميم بالمنطقة.

وقال بيش: "على عكس بلدان في أوروبا الغربية والولايات المتحدة، حيث الحافز الاقتصادي كبير لاعتماد الممارسات المستدامة، فإنّ الدافع الرئيسي تجاه تبني التصاميم الخضراء في الإمارات يكمن في تعزيز السمعة المؤسسية". وأكّد بيش أن التشريعات الجديدة الخاصة بالمباني الخضراء، والمنتظر أن تدخل حيز التنفيذ العام المقبل "تساعد على رفع الوعي بأهمية اتباع مبادئ الاستدامة، ولكنها لا تمتد إلى الأعمال الداخلية".

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات