الفلبين تشكر طيران الإمارات على إجلاء مواطنيها خلال الجائحة

استقبل عدنان كاظم، الرئيس التنفيذي للعمليات التجارية في طيران الإمارات في المقر الرئيس لمجموعة الإمارات بدبي جوسلين إم كوينتانا، سفيرة جمهورية الفلبين لدى دولة الإمارات العربية المتحدة، التي قدمت له درعاً تقديريةً، وشكرت الناقلة على جهودها في مساعدة المواطنين الفلبينيين على العودة إلى ديارهم.

وأعادت طيران الإمارات بأمان أكثر من 27 ألف مواطن فلبيني من دولة الإمارات العربية المتحدة ودول أخرى إلى بلادهم، بعد أن تقطعت بهم السبل بسبب قيود السفر وإغلاق الحدود نتيجة للجائحة.

وقدّم عدنان كاظم للسفيرة الفلبينية مجسماً لطائرة الإمارات A380، كرمز لالتزام طيران الإمارات المستمر بدعم الجالية الفلبينية في الدولة وامتنانها لشعب الفلبين.
ويعيش في الإمارات العربية المتحدة أكثر من 800 ألف فلبيني يعملون في مختلف القطاعات.

وكانت طيران الإمارات قد سيّرت مؤخراً رحلة على متن طائرة A380 إلى كلارك لمرة واحدة بمناسبة مرور 30 عاماً على انطلاق عملياتها في الفلبين.

وفي عام 2014 شغّلت الناقلة رحلة واحدة أيضاً بطائرة A380 إلى العاصمة مانيلا، مسجلةً بذلك وصول الطائرة العملاقة الأول إلى الفلبين.

وخلال الأشهر الثلاثة، أبريل ومايو ويونيو، شغّلت طيران الإمارات أكثر من 200 رحلة إجلاء إلى نحو 40 مدينة ضمن شبكة خطوطها، بما في ذلك رحلات خاصة تم تنظيمها بالاشتراك مع البعثات الدبلوماسية لبعض الدول لنقل مواطنيها إلى بلدانهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات