"طلبات" تكسر حاجز توصيل 140 ألف طلبية خيرية بالإمارات

أطلقت شركة طلبات لخدمات توصيل الطعام والبقالة، سلسلةً من الشراكات مع الهيئات الحكومية والمنظمات الخيرية والمطاعم المحلية في الإمارات لضمان وصول المساعدات إلى أشدّ الناس احتياجاً إليها. واليوم، بلغ عدد الطلبيات التي ساعدت المنصّة في توصليها إلى أكثر من 140000 طلبية خيرية ما بين طعام ودواء.

وتوزعت التبرعات بين 11600 وجبة غذائية قدّمت إلى الأسر المحتاجة، وما يزيد على 25000 وصفة طبية وزّعت على ذوي الأمراض المزمنة من خلال عدد من المبادرات التي نسّقت مع السّلطات المحلية.

وهدفت هذه المبادرات منذ البداية إلى ملاحظة احتياجات المجتمعات المحلية في ظل هذه الظروف العصيبة وتقليل الضغط على الأنظمة الصحية، وهذا ما يراه توماسو رودريجز، المدير التنفيذي لشركة طلبات، على أنه دور تكاملي كون الشركة جزءاً من المجتمع التي تعمل فيه.

وأضاف: في مثل هذه الأوقات، أردنا في طلبات كشركة ذات تاريخ مشرّف في المنطقة، أن نؤدّي ما علينا من واجبات كجزء من المجتمع. استطعنا أن نعتمد على علاقتنا الوثيقة بالهيئات الحكومية والمؤسسات الخيرية والشركاء المحليين، الذين يشاركونا نفس الرؤية، للتعاون معاً لمساندة مجتمعاتنا المحلية. ونحن نعدّ جهودنا الدؤوبة لمساندة المبادرات المحلية في مجتمعاتنا، جزءاً من رؤيتنا التي تضع عملاءنا وشركاءنا ومجتمعاتنا أولويةً قصوى وفي صميم أي شيء نقدم عليه.

وإحدى هذه الشّراكات البارزة كانت بين طلبات و"هيئة دبي للثقافة والفنون" والتي قادت إلى تبرعات بما يزيد على 50000 وجبة غذائية، حسبما أكدت شيماء السويدي؛ مدير إدارة التسويق والاتصال المؤسسي بالهيئة، هو أمر بالغ الأهمية خصوصاً في خضمّ جائحة كورونا. وقالت: جاءت شراكتنا مع طلبات تعزيزاً لأهمية ما تبذله تلك الشركة من جهود لتقوية التّرابط المجتمعي والعمل الخيري في إمارة دبي. كانت شراكتنا هذه ولا تزال مثمرةً وتركت أثراً إيجابياً في المجتمع وأتطلع لمزيد من الشراكات في المستقبل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات