اينوك تدعم مبادرة "ملابس" من "بيت الخير"

تعاونت مجموعة اينوك مع جمعية "بيت الخير" دعماً لمبادرة "ملابس" الخيرية التي تهدف إلى جمع التبرعات من الملابس وتقديمها للعائلات المستحقة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وشجعت المجموعة موظفيها على التبرع بالملابس المستعملة والجديدة في خطوةٍ جاءت بهدف رد الجميل للمجتمع خلال هذه الأوقات العصيبة.

ووُزّعت الملابس الجديدة على من يحتاجها، بينما تم إعادة تدوير الملابس المستعملة وبيعها واستخدام الإيرادات لدعم الأسر المتعففة، كما شملت التبرعات أيضاً الأحذية والحقائب وأدوات المطبخ والسجاد والبطانيات وألعاب الأطفال.

وفي هذا السياق، قال سيف الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة اينوك: "لطالما حرصت اينوك على التعاون مع الهيئات والمؤسسات الخيرية في مبادرات تهدف إلى تعزيز قيم الإنسانية والعطاء، وسنواصل بالتأكيد تقديم كافة أشكال الدعم الممكنة لمجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة، وندعو موظفي اينوك وجميع أفراد المجتمع إلى المساهمة في هذه المبادرات النبيلة."

وفي سبيل تيسير العملية على الجميع، أطلقت "بيت الخير" تطبيقاً للهواتف الذكية يمكّن المستخدمين من تسجيل طلباتهم للتبرع، ليقوم بعد ذلك ممثل عن الجمعية بالتواصل معهم وتحديد موعد لاستلام التبرعات. كما جهّزت "بيت الخير" أسطولاً من المركبات لاستلام التبرعات بسرعة وكفاءة من المواقع التي يحددها المشاركون في الحملة.

يذكر أن مبادرة "ملابس" تأتي في إطار مشروع "قديمكم جديدهم" الذي أطلقته جمعية "بيت الخير" في عام 2012 والذي يتيح لسكان دولة الإمارات العربية المتحدة من مواطنين ووافدين فرصة التبرع بالملابس المستعملة أو الأغراض الشخصية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات