%18.1

أعلنت فوكسكون، المصنعة لهواتف أبل، أمس، أكبر تراجع شهري في الإيرادات خلال نحو سبعة أعوام في ظل تفشي فيروس كورونا في أنحاء العالم، ما أدى لاضطراب أعمال الشركة.

شهدت الشركة انخفاضاً في الإيرادات بنسبة 18.1% على أساس سنوي في فبراير، وهو أكبر تراجع شهري منذ مارس 2013، وثالث شهر على التوالي يشهد انخفاضاً.

كانت الشركة حذرت من أن تفشي كورونا سيضر بأرباحها في الربع الأول من العام.

وأوردت فوكسكون في إفصاح للبورصة أن إيراداتها انخفضت إلى 217.5 مليار دولار تايواني (7.28 مليارات دولار) في فبراير.

وفي وقت سابق هذا الأسبوع، قالت الشركة، التي انخفض سعر سهمها نحو عشرة بالمئة هذا العام، إن الإيرادات قد تنخفض أكثر من 15% في قطاعات تشمل الإلكترونيات الاستهلاكية ومنتجات الاتصالات في الربع الأول، لكنها أضافت أن الأرباح ستتعافى بعد ذلك مع عودة الإنتاج لوضعه الطبيعي في الصين التي تضررت من الفيروس. (تايبه - رويترز)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات