بهدف الحد من النفايات

أكواب قهوة صالحة للأكل في طائرات نيوزيلندا

 تقوم الشركة الوطنية للنقل الجوي في نيوزيلندا بتجربة أكواب قهوة صالحة للأكل من شأنها أن تقلل من النفايات الناتجة على متن الطائرات.

وكانت شركة الطيران قد اعتمدت سابقا أكواب قابلة للتحلل البيولوجي على الطائرات وفي صالات المطارات، إلا أنها بدأت تبحث على خيارات أكثر صداقة للبيئة.

وللقيام بذلك، تعاونت شركة الطيران مع شركة "توايس" التي تتخذ من نيوزيلندا مقراً لها، وهي شركة تديرها عائلة تختص في صناعة الأكواب النباتية الصالحة للأكل بمختلف النكهات.

وتتوفر حاليا أكواب القهوة على متن طيران نيوزيلندا بنكهة الفانيلا ويمكنها تحمل حرارة القهوة دون ذوبان.

ونقل موقع "سي إن إن" عن مدير طيران نيوزيلندا، نيكي تشاف، قوله إن شركة الطيران تقدم 8 ملايين كوب من القهوة على متن طائراتها سنويًا. وقد عبّر العملاء الذين اختبروا الأكواب الصالحة للأكل عن إعجابهم بطعمها.

وليست هذه هي الخطوة الوحيدة التي اتخذتها نيوزيلندا لحماية البيئة في الأجواء، ففي يوليو 2019، أعلنت شركة الطيران الوطنية أنه سيتم تقديم التوابل وصلصة السلطة وصلصة الصويا في أوعية صغيرة قابلة لإعادة الاستخدام بدلاً من الأكياس البلاستيكية التي تستخدم لمرة واحدة.

وقال جيمي كاشمور، أحد مؤسسي "توايس" ، إن الشركة تعمل أيضا على مجموعة جديدة وموسعة من الأطباق الصالحة للأكل، وقد يتم اعتمادها في الطيران النيوزيلندي بمجرد إنتاجها على نطاق واسع.

 

كلمات دالة:
  • نيوزيلندا،
  • كوب قهوة،
  • حماية البيئة،
  • النفايات،
  • الطيران النيوزيلندي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات