«طيران الإمارات» تعرض سلسلة وثائقية مباشرة على نظامها الترفيهي

تقدم «طيران الإمارات» للمرة الأولى على صعيد أنظمة الترفيه الجوي العالمية عرضاً حياً للسلسلة الوثائقية «سفن وورلدز، وان بلانيت» في وقت عرض حلقاتها على شاشة «بي بي سي وان» في المملكة المتحدة. وعلى الرغم من توفر خدمة استقبال البث التلفزيوني الحي للأخبار والبطولات الرياضية على معظم طائرات أسطولها فإنها المرة الأولى التي توفر فيها طيران الإمارات إمكانية مشاهدة برنامج على الطائرة بالتزامن مع توقيت عرضه على التلفزيون.

وقال باتريك برانيللي، نائب رئيس طيران الإمارات لتجربة المسافرين: «طيران الإمارات رائدة عالمية في صناعة الترفيه الجوي، فقد كانت أول ناقلة وفرت شاشات فيديو شخصية في كل مقعد على طائراتها في 1992، كما أننا ننقل أبرز الأحداث والفعاليات الرياضية في العالم منذ أعوام عدة، ويسرنا أن نحقق إنجازاً آخر من خلال عرض حلقات السلسلة الوثائقية سفن وورلدز، وان بلانيت في وقت عرضها على شاشة بي بي سي».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات