مطارات أبوظبي تحتفل باليوم الوطني الصيني

نظمت مطارات أبوظبي عدداً من الفعاليات الاحتفالية في مطار أبوظبي الدولي بمناسبة العيد الوطني السبعين لجمهورية الصين، بما ينسجم مع مستهدفاتها الرامية لتعزيز جاذبية المطار كوجهة سفر ومحطة للعبور لكل المسافرين من بينهم الصينيون، إلى جانب التأكيد على عمق الروابط التي تجمع بين دولتي الصين والإمارات.

شملت الاحتفالية استقبال المسافرين الصينيين الواصلين إلى المطار بالأعلام الصينية، إلى جانب تخصيص إطارٍ لالتقاط الصور ونشرها على منصة «إنستغرام»، وشاشات رقمية تحتفل بهذه الذكرى، حيث أتاحت هذه المبادرة للسياح الصينيين مواصلة الاحتفال بهذه المناسبة برغم بُعدهم عن وطنهم.

وقال برايان تومبسون، الرئيس التنفيذي لمطارات أبوظبي: «نُهنئ في مطارات أبوظبي الشعب الصيني بمناسبة الذكرى السبعين لتأسيس جمهوريتهم، حيث نفخر بالعلاقات المتينة التي تجمع بين الصين والإمارات، وأن نكون جزءاً من هذه الاحتفالات هُنا في أبوظبي».

وأضاف: «تُعتبر الصين واحدة من أهم الأسواق لأبوظبي، ويسرنا أن نستقبل العدد المتزايد من السياح الصينيين في العاصمة عاماً تلو الآخر، إذ نعدهم بتجربة متميّزة لدى وصولهم إلى أبوظبي، ونتطلع إلى الترحيب بالمزيد من السياح بهدف تسليط الضوء على المعالم الطبيعية والمعمارية التي يُمكن اكتشافها في الإمارة».

وتابع: «من خلال الرحلات المباشرة الأربع التي تنطلق من بكين وتشنغدو وشنغهاي وهونغ كونغ نحو مطار أبوظبي الدولي، نأمل مواصلة وتعزيز العروض المتاحة أمام أسواق السفر السياحية والتجارية الصينية، كما نتطلع للتعاون عن كثب مع شركائنا في قطاع الطيران الصيني لزيادة خطوط الطيران التي تربط بين الصين وأبوظبي».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات