اهتمام كبير بالعقارات للمقيمين في الإمارات

أظهرت نتيجة استطلاع HSBC Beyond the Bricks لعام 2019، أن المقيمين في دولة الإمارات يقضون الكثير من الوقت في قراءة قوائم ومجلات العقارات والبحث فيها ومتابعتها، وذلك مقارنة بالدول التسع الأخرى، ولقد شمل الاستطلاع 11.932 شخصاً بالغاً تتراوح أعمارهم من 21 عاماً وما فوق في كل من أستراليا والمملكة المتحدة وكندا والإمارات والمكسيك وفرنسا وسنغافورة وماليزيا وتايوان، بما في ذلك 1000 شخص في دولة الإمارات.

ولقد برز المقيمون في دولة الإمارات كأكثر المتحمسين والمهتمين بالعقارات، حيث إنهم يقضون 6.6 ساعات من وقتهم أسبوعياً في البحث «عن طريق المواقع الإلكترونية المتخصصة» عن العقارات السكنية، والأعلى على المستوى العالمي، حتى عندما لا يكونون يبحثون في السوق لشراء منزل جديد.

ومن بين 1058 شخصاً شملهم الاستطلاع في الإمارات العربية المتحدة، فإن 39٪ منهم يمتلكون عقارات سكنية في الإمارات العربية المتحدة، ولديهم توجهات إيجابية عالية بشأن شراء العقارات. وكان (94٪) من المقيمين في الإمارات أكثر تفاؤلاً، و(89٪) منهم متحمسون بينما كان (85٪) متفائلون بشأن شراء العقارات، أي بزيادة قدرها 12 نقطة عن المتوسطات العالمية.

وقال مروان هادي، رئيس الخدمات المصرفية للأفراد وإدارة الثروات في الإمارات لدى HSBC: «لا تزال دولة الإمارات العربية المتحدة الوجهة المفضلة للوافدين من ذوي الاهتمامات المهنية مع توجه المزيد والمزيد منهم لاعتبارها كموطن لهم. وحقيقة أن التوجهات نحو شراء العقارات تبدو إيجابية إنما تدل على تطور القطاع العقاري. ومن خلال الدعم من الإصلاحات العقارية القوية، تحسن قطاع العقارات بشكل كبير خلال السنوات القليلة الماضية. ولقد شهدنا تطورات هائلة في جميع المجالات من خلال المواقع المتخصصة بالعقارات والوساطة العقارية عبر الإنترنت وعروض الرهن العقاري المنافسة وإجراءات التسجيل العقاري الفعّالة، مما يمنح القطاع العقاري المزيد من الثقة».

ويعتبر الباحثون عن العقارات السكنية في الإمارات العربية المتحدة دقيقين للغاية، حيث إن 66٪ منهم يقومون بمعاينة منزل واحد إلى خمسة منازل قبل شراء العقار السكني الأول. ومن المؤكد أن الوقت والجهد المبذول في عملية البحث تؤتي ثمارها، حيث إن 50٪ من الأشخاص يقولون إنهم يعرفون أنه المنزل المناسب لهم بمجرد دخولهم الباب.

وقال كريج بلامب، رئيس قسم البحوث والدراسات لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لدى JLL: «لقد حان الوقت الآن للتفكير في شراء عقار سكتي في الإمارات . فلقد انخفض متوسط الأسعار بحوالي 10٪ في دبي خلال العام الماضي، لكن معدل الانخفاض تباطأ في الأشهر الأخيرة مع اقتراب السوق من نهاية دورته.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات