3.5 % نمو الطلب العالمي على الشحن الجوي 2018

كشفت بيانات الاتحاد الدولي للنقل الجوي نمو الطلب على الشحن الجوي بنسبة 3.5% مقارنة بـ 2017. كما أظهرت البيانات ارتفاع سعة الشحن بنسبة 5.4% في 2018، متجاوزة بذلك معدل النمو السنوي في الطلب، ورغم هذا الضغط الهبوطي الممارس على معامل الحمولة، إلا أن العائدات أثبتت مرونة ملحوظة.

وقال ألكساندر دو جونياك، المدير العام والرئيس التنفيذي للاتحاد الدولي للنقل الجوي: «رغم النمو، فقد الطلب على الشحن الجوي زخمه في نهاية 2018 في ظل الضعف الذي تواجهه التجارة العالمية، وتراجع ثقة المستهلكين والأزمات الجيوسياسية. ومع ذلك شهد الطلب نمواً بنسبة 3.5% مقارنة مع 2017، لذلك ينتابنا تفاؤل حذِر تجاه نموّ الطلب في المنطقة بنسبة 3.7% خلال 2019».

وأضاف دو جونياك: «يبقى هنالك خطر واضح قد يؤدي إلى انخفاض الطلب مع استمرار التوترات التجارية والإجراءات الوقائية من قبل بعض الحكومات، ومن هنا تبرز أهمية الإبقاء على الحدود مفتوحة أمام الناس والمعاملات التجارية، وينبغي على قطاع الشحن الجوي تحسين عروض القيمة المقترحة لاستقطاب وتعزيز الطلب في قطاعات السوق الجديدة. كما سيساعد التوّجه نحو تمكين العمليات الحديثة باستخدام التكنولوجيا الرقمية في بناء هيكلية متينة في مجال التجارة الإلكترونية ونقل البضائع الحساسة لعامل الوقت والحرارة كالمواد الطبية والمنتجات سريعة التلف».

وسجلت شركات الطيران في الشرق الأوسط زيادة سنوية في حجوم الشحن تقدر بنسبة 0.1% خلال ديسمبر، بالتوازي مع زيادة في سعة الشحن بلغت 4.5%. وأسهم هذا الأمر في تحقيق زيادة سنوية في الطلب بنسبة 3.9% خلال 2018، ثالث أسرع معدل للنمو في جميع المناطق. كما ارتفعت سعة الشحن السنوية بواقع 6.2%. ولكن المنطقة لا تزال متأثرة بالتوترات الجيوسياسية التي تواجهها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات