«هواوي» تفصل موظفاً متهماً بالتجسس

أكدت شركة هواوي، عملاق صناعة الاتصالات الصينية، أنه تم فصل أحد المديرين لديها في أعقاب إلقاء القبض عليه في بولندا بتهمة التجسس.

ونشرت وسائل إعلام صينية النبأ، ولكن هذا هو أول بيان مباشر من هواوي.

وجاء في البيان أن «الاتهامات الموجهة بحقه (الموظف) لا علاقة لها بالشركة»، مشيراً إلى أن هذه الاتهامات تضرّ بالشركة. وذكر البيان أن هواوي تنصاع دوماً لقوانين ولوائح الدول التي تعمل فيها.

ويواجه موظف هواوي «السابق» تهمة التعاون مع أجهزة سرية في الصين، وفقاً لتقارير صحفية بولندية.

يشار إلى أن الرجل الصيني هو مدير مبيعات هواوي في بولندا سابقاً، وفقاً لتلفزيون «تي.في.بي إنفو»، أما المشتبه به الآخر فقد كان في السابق موظفاً رفيع المستوى في الأمن السيبراني بوكالة الاستخبارات المحلية في بولندا «إيه.بي.دبليو»، وعمل في الآونة الأخيرة لدى شركة الاتصالات «أورنج».

وتم تفتيش مكاتب الشركتين في بولندا، وقد يستغرق التحقيق ما يصل إلى ثلاثة أشهر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات