25 % من الرسائل الإلكترونية تتضمن ملفات خطرة

أعلنت شركة مايم كاست المحدودة، عن توفر أحدث تقاريرها الفصلية لتقييم مخاطر أمن البريد الإلكتروني، وهو تقرير مجمّع من الاختبارات التي تقيس فاعلية أنظمة أمن البريد الإلكتروني واسعة الانتشار. وأظهر تقرير الربع الحالي أن أنظمة أمن البريد الإلكتروني تفوّت الكشف عن أكثر من 25% من الرسائل الإلكترونية التي تحتوي على أنواع ملفات خطرة، بالمقارنة مع نتائج الربع السابق.

ويندر أن ترسل الملفات الخطرة عبر البريد الإلكتروني لأسباب مشروعة، ومنها الملفات التي تحمل امتدادات.jsp و.exe و.dll و.src، ويمكن استخدامها لتسهيل الهجمة. وتساعد تقارير مايم كاست الفصلية لتقييم مخاطر أمن البريد الإلكتروني المؤسسات على فهم أنواع التهديدات المنقولة عبر الرسائل الإلكترونية بشكل أفضل، ومعرفة كيفية اختراقها لأنظمتها الأمنية الحالية.

وكل ثلاثة أشهر، تقوم مايم كاست بتجميع نتائج الاختبارات والتقارير الفردية المرتبطة بالتقرير لتنشر النتائج للقطاع، حيث قامت حتى الآن بفحص ما يزيد على 180 مليون رسالة إلكترونية اعتبرتها الأنظمة القائمة «آمنة». ومن بين تلك الرسائل، وجدت الاختبارات أن 16 ألف رسالة إلكترونية تحتوي على أنواع خطرة من الملفات.

كما بيّن التقرير أن الأنظمة المستخدمة لأولئك المزوّدين لم تتمكن من الكشف عن 21 مليون رسالة بريد إغراقي و17 ألف مرفق خبيث، و42 ألف هجمة انتحال شخصية و205 آلاف عنوان إلكتروني خبيث جميعها تم توصيلها إلى صناديق الوارد للمستخدمين.

ويستنتج التقرير الأخير أن نسبة 12% من كافة الرسائل الإلكترونية التي اعتبرت آمنة وخاضعة للتصفية كانت رسائل غير مرغوبة، وبالتالي تم التعامل معها بشكل خاطئ.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات