استطلاع «البيان»: غالبية المستهلكين لا يحتفظون بفواتير مشترياتهم

أظهر استطلاع للرأي أجراه «البيان الاقتصادي»، عبر الموقع الإلكتروني لصحيفة «البيان»، وصفحتيها على موقعي «تويتر» و«فيسبوك»، أن النسبة الأكبر من المستهلكين لا يحتفظون بفواتير مشترياتهم.

وتأتي هذه النتائج بالرغم من أهمية الاحتفاظ بالفاتورة في حال وجود أي شكوى للمستهلك بعد إتمام عملية الشراء، حيث تعد الفاتورة إثباتاً مهماً للعملية حيث تعتبر بمثابة عقد شراء يثبت حقوق المستهلك.

وجاء في نتيجة الاستطلاع، على موقع «البيان» الإلكتروني، أن 48% من المشاركين في الاستطلاع يحتفظون بالفواتير، فيما أكد 52% منهم أنهم لا يقومون بذلك.

وأظهرت النتائج، عبر موقع «تويتر»، ارتفاع عدد المستهلكين ممن لا يحتفظون بالفواتير إلى 61 %، مقارنةً بـ39% ممن يبقون على الفاتورة بحوزتهم بعد إتمام عملية الشراء. وأشار الاستطلاع إلى أن 42% من المشاركين في إبداء الرأي، عبر «فيسبوك»، يحتفظون بالفواتير، مقارنة بـ 58 % ممن لا يحتفظون بها.

وتؤكد اقتصادية دبي دائماً، أهمية مطالبة المستهلك بفواتير الخدمة والبيع والاحتفاظ بنسخة منها، لحماية حقوقه لاحقاً. وفي حال رفض البائع تسليم الفاتورة، يمكن للعملاء تقديم الشكاوى من خلال أرقام التواصل المنتشرة على منافذ البيع الرئيسية وهي خدمة أهلاً دبي 600545555.

طباعة Email