صور السيلفي تصيب بالنرجسية

توصلت دراسة حديثة إلى أن الاستخدام المفرط لوسائل التواصل الاجتماعي، ولاسيما لنشر الصور والصور الذاتية «سيلفي»، يرتبط بزيادة لاحقة في النرجسية.

ووجد البحث أن مستخدمي منصات مثل «تويتر» و«فيسبوك» و«إنستغرام» و«سنابشات» أظهروا ارتفاعاً في متوسط ​​معدل السلوك النرجسي بنسبة 25% على مدى أربعة أشهر.

ودرس علماء النفس في جامعة «سوانسي» وجامعة «ميلانو» التغييرات الشخصية في 74 شخصاً تتراوح أعمارهم بين 18 و34 عاماً، وقاموا بتقييم استخدام المشاركين لوسائل التواصل خلال أربعة أشهر، ووجدوا أن نشر صور السيلفي يحرك مستويات النرجسية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات