قرية سويسرية تمنح رعاياها راتباً بـ 2000 يورو دون ممارسة عمل

قرر المسؤولون في إحدى القرى الجبلية السويسرية المضي قدما في تجربة منح دخل أساسي غير مشروط قدره 2500 فرنك سويسري أي ما يعادل 2000 يورو لكل مواطن على أساس شهري، ومن دون ممارسة أي عمل.

يتعلق الأمر بقرية رايناو التي تسعى لجمع الأموال الخاصة بتمويل هذه الخطة، كخطوة مقبلة.

ويأتي مشروع الدخل الأساسي غير المشروط ضمن تجربة الدخل الأساسي العالمي، كنتيجة حتمية للأتمتة عالية التقنية.

ويبدو أنّ أكثر من 50 في المائة من سكان قرية رايناو أبدوا موافقة على المشروع لمنح دخل أساسي مجانا للمواطنين الذين يصل عددهم إلى 1300 نسمة، على أن تنظر الحكومة في هذا الأمر.

وتأتي الخطة التي وضعتها قرية رايناو بعد عامين من اقتراح بمنح الأموال بشكل مجاني لجميع المواطنين في سويسرا بشكل غير مشروط، ولكن فشل تمرير الخطة خلال استفتاء عام.

وخطة قرية رايناو تديرها ريبيكا بانيان، مخرجة الأفلام السويسرية، التي قررت تطبيقها بعد أن أعجبتها الفكرة عند طرحها خلال نقاش وطني في العام 2016، حيث أشارت إلى أن التمويل سيتم جمعه من مصادر خاصة وليس من الحكومة، موضحة أنها ستوثق نتائج مشروعها وتقدمه في فيلم وثائقي.

وتقع قرية رايناو على ضفاف نهر الراين قرب الحدود الألمانية وتبعد ساعة بالقطار عن مدينة زيوريخ، ومع الأخذ في الاعتبار تكلفة المعيشة المرتفعة في سويسرا، فإن خطة منح دخل أساسي قدره 2500 فرنك ليس بالقدر الكبير من المال.

يذكر أن فنلندا اقترحت مشروعا تجريبيا بمنح دخل أساسي للمواطنين، كما أن الحكومة الإيطالية الجديدة وضعت على جدول أعمالها خطة مشابهة.

تعليقات

تعليقات