عملية احتيال جديدة تستهدف تطبيقات المراسلة الفورية - البيان

عملية احتيال جديدة تستهدف تطبيقات المراسلة الفورية

أصدر مكتب التحقيقات الفيدرالي تحذيراً حول عملية احتيال جديدة تستهدف تطبيقات المراسلة الفورية، بما في ذلك منصة ماسنجر التابعة لشركة فيسبوك، وتحاول عملية الخداع حث المستخدمين على فتح عنوان URL ضار يجمع بياناتهم الشخصية وبيانات تسجيل الدخول للشبكات الاجتماعية مثل فيسبوك.

وسلط التحذير الضوء على ماسنجر فيسبوك كمنصة أساسية لمثل هذه العمليات، لكن تم تعديل التحذير لاحقاً بعد العثور على نفس الممارسات على منصات منافسة أخرى ويسيطر المحتالون على صفحة الويب الخادعة، بحيث يحصلون من خلالها على أي تفاصيل يدخلها المستخدم عن طريق الخطأ معتقداً أنه يقوم بإدخالها من أجل تسجيل الدخول والوصول إلى حسابه على فيسبوك، ويسمح هذا الأمر للمجرمين بالوصول إلى الخدمات المصرفية عبر الإنترنت.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات