مصر مركز متقدم في تصدير التكنولوجيا

استمرت مصر خلال النصف الأول من العام الجاري في حصد المراكز المتقدمة وإشادات أكبر المراكز البحثية والجمعيات المتخصصة في قطاعات التكنولوجيا والأعمال. وللسنة الثانية على التوالي وبعد غياب دام أكثر من 5 سنوات.

جاءت مصر ضمن أبرز تسعة مواقع عالمية رئيسية في مجال تصدير خدمات ومنتجات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات إلى منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا طبقاً لتقرير صادر أخيراً عن مؤسسة «غارتنر» العالمية المتخصصة في دراسات واستشارات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

وحدد التقرير الذي جاء تحت عنوان «تقييم دول منطقة أوروبا وأفريقيا والشرق الأوسط المصدرة للخدمات في مجال مراكز التعهيد والخدمات المشتركة والمراكز المملوكة لموفري الخدمة»، المواقع الرئيسية التي تم اختيارها كأهم المواقع التي تقدم تلك الخدمات وتضمنت مصر وروسيا البيضاء وبلغاريا وجمهورية التشيك وبولندا ورومانيا وروسيا وجنوب أفريقيا.

وأشارت «غارتنر» في ملخص تقريرها عن مصر إلى المزايا التنافسية للدولة كمقصد جاذب لتقديم الخدمات العابرة للحدود والتي تنبع من وفرة المهارات وبأسعار تنافسية، والموقع الجغرافي المتميز لعمليات أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، بالإضافة إلى مهارات إتقان اللغة الإنجليزية وبلكنة محايدة عن معظم الدول المنافسة.

وأوضح التقرير مضاعفة الخدمات العابرة للحدود من حيث الحجم خلال السنوات الخمس الماضية، من خلال الشركات العالمية والمتعددة الجنسية والإقليمية والمقدمة من مصر لأكثر من 100 دولة.

وقدرت «غارتنر» ما يحصل عليه مطور البرمجيات في مصر والذي يتمتع بسنتين من الخبرة بحوالي 5 آلاف إلى 7 آلاف دولار سنوياً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات