سيارة إسعاف المستقبل بلا سائق

الثورة في السيارات من دون سائق ستجعل العديد من الوظائف تبدو وكأن الزمن عفا عليها. ففي الولايات المتحدة وحدها، تشير التقديرات إلى أن المركبات من دون سائق سوف تلغي 4.1 ملايين وظيفة. وفي ظل وجود سيارات ذاتية القيادة على الطرق، فإن بعض الحكومات تنظر في إمكانية وجود سيارات إسعاف من دون سائق.

ويمكن لسيارات الإسعاف ذاتية القيادة وغيرها من التكنولوجيا أن تخفف بعض الضغط عن خدمات الطوارئ، وتفريغ المسعفين للتعامل مع المرضى المعرضين للخطر، حيث إن كل دقيقة انتظار للعلاج تقلل بشكل كبير من فرصة المريض للبقاء على قيد الحياة. وفي البداية، يمكن للخدمات الصحية إدخال أسطول من سيارات الإسعاف من دون سائق جنباً إلى جنب مع السيارات التقليدية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات