رحلة نهرية تغطي 1158 كيلومتراً

تقوم سفينة «إم س فيزتا فيديليو» برحلة نهرية تضم ألمانيا وسلوفاكيا والنمسا والمجر، تبدأ في بلدة باساو بألمانيا، حيث تلتقي أنهار إين وإيلتس والدانوب.

ومن هنا، تشق السفينة السياحية طريقها لتمر على ميلك النمساوية والعاصمة النمساوية فيينا والعاصمة المجرية بودابست والعاصمة السلوفاكية براتيسلافا قبل أن تعود إلى ألمانيا.

وتغطي السفينة السياحية 1158 كيلومتراً على طول الدانوب من باساو إلى بودابست ثم إيابا وهو ما يستغرق ثمانية أيام وسبع ليال. وتسع فيديليو لـ147 ضيفا ويبلغ طولها 110 أمتار وبها غاطس يبلغ طوله 45ر1 متر وهو ما يعتبر جيدا في حال تراجع منسوب المياه.

ديتر كوساك «60 عاما» هو القائد على متن السفينة. ويعمل منذ سبعة أشهر من دون توقف.

ويقول: «أفضل أن أعمل دون إجازة في المنتصف»، رغم أنه يأخذ بالطبع عدة أسابيع إجازة بعدها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات