100 دولة تحارب التهرب الضريبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

رجحت تقارير إخبارية أمس انضمام حوالي 100 دولة إلى الجهود العالمية المشتركة لمحاربة تهرب الشركات من الضرائب في ظل تزايد المخاوف من تنامي حجم عمليات التهرب من سداد الالتزامات الضريبية باستخدام وسائل عديدة وذلك بعد الكشف عن ممارسات هذه الشركات من خلال ملايين الوثائق التي تم تسريبها والمعروفة باسم وثائق بنما.

وذكرت وكالة كيودو اليابانية للأنباء أن وزير المالية الياباني تارو آسو قال أمام اجتماع لدول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية في مدية كيوتو اليابانية: نحن هنا لكي نبدأ رحلتنا الجماعية نحو نظام ضريبي دولي أكثر شفافية وأكثر عدالة وأكثر مساواة. يبحث المشاركون في اجتماع كيوتو سبل التعاون العالمي لعلاج ظاهرة تهرب الشركات من الوفاء بالتزاماتها الضريبية سواء بحيل قانونية أو غير قانونية.

وقد بدأت لجنة الشؤون المالية في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية اجتماعات تستمر يومين لتشجيع المزيد من دول العالم على الانضمام إلى الجهود الحالية التي تبذلها 46 دولة من أجل فرض قواعد دولية أشد صرامة لمنع تهرب الشركات متعددة الجنسية من التزاماتها الضريبية، حيث أشارت اللجنة إلى أنه من المحتمل انضمام ما يصل إلى 100 دولة إلى هذه الجهود.

طباعة Email