ضد التقلبات

ت + ت - الحجم الطبيعي

تواصل القطاعات الاقتصادية في الدولة أداءها القوي متجاوزة التحديات والأزمات والتأثيرات الاقتصادية الناجمة عن هشاشة الاقتصاد العالمي.

وتمضي القطاعات الرئيسية بثبات نحو مزيد من الانتعاش والنمو بدعم البنية الأساسية القوية والاستثمارات الحكومية فيما تحصن سياسة التنوع اقتصاد الدولة من أي صدمات أو أزمات وآخرها الانخفاضات المتتالية في أسعار النفط.

وأظهرت قطاعات العقار والسياحة والتجارة والتجزئة والخدمات واللوجستيات والنقل والشحن الجوي والبحري وغيرها قدرات استثنائية على النمو رغم الأزمات والتحديات العالمية حيث يشكل التنوع ركيزة لقوة النمو.

كما أثبت القطاع المصرفي قدرات كبيرة على التوسع نظراً لملاءة المصارف ووجود بنية تشريعية قوية تحقق الانضباط وتضمن السلامة المصرفية وفق أعلى المعايير العالمية.

طباعة Email