العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    حظر لحوم الأبقار يثير قلق المزارعين في ولاية هندية

     وقع الرئيس الهندي على مشروع قانون يحظر ذبح الأبقار وبيع واستهلاك لحوم البقر في ولاية مهاراشترا الغربية، بعد أن استغرق إصدار قانون الحظر 19 عاماً. ويعاقب القانون الهندي الجديد كل من يبيع أو يذبح الأبقار بالسجن خمس سنوات. وعمت حالة من القلق لدى أصحاب المزارع..

    فيما أصاب الهلع متاجر بيع اللحوم في الهند، والتي بدت فارغة، حيث أقدم الهنود على شراء كل مخزون لحوم الأبقار في تلك المتاجر. وقال أصحاب المتاجر إنهم قد يضطرون لإغلاق متاجرهم والاستغناء عن العاملين من عمال الذبح.

    ويقول مزارعون ينتقدون القانون الجديد، إنه أصبح يتعين عليهم تربية ما تبقى من أبقار في مزارعهم، وإنفاق أموال على تغذيتها والاعتناء بها لسنوات، إلى أن تموت موتة طبيعية، في ظل حظر القانون الهندي الجديد لذبح الأبقار.

    وتحظى لحوم الأبقار في الهند بشعبية كبيرة لدى الفقراء، باعتبارها أرخص من باقي اللحوم التي تباع في الهند، كالدجاج والضأن. ويتم تصدير معظم لحوم الأبقار الهندية بسبب المشاعر الدينية وحظر لحوم الأبقار في ولايات هندية. وتبلغ حصة الهند 20 % من إجمالي سوق لحوم الأبقار في العالم.

    فيما تصدر الهند ما قيمته 4 مليارات دولار سنوياً للعالم. وتعتبر لحوم الأبقار التصدير الزراعي الأكبر للهند، متفوقة بذلك على صادرات الهند من أرز البسمتي الشهير، فيما تمثل لحوم الجاموس 80 % من صادرات الهند من اللحوم.

    واشتكى رئيس الوزراء ناريندرا مودي، الذي قاد حزب بهاراتيا جاناتا للفوز في الانتخابات العامة العام الماضي، من «الثورة الوردية» في الهند، المتمثلة في ارتفاع صادرات اللحوم، وكان يأمل في جلب حظر وطني على ذبح واستهلاك لحوم الأبقار في الهند.

    وتحظى الأبقار بتقديس كبير من قبل الهندوس الذين يشكلون 80 % من إجمالي سكان الهند، البالغ تعداهم إلى 1.2 مليار نسمة. ومعظم لحوم الأبقار التي تباع في الهند هي من جواميس المياه التي لا تعتبر مقدسة. ولكن في ولاية ماهاراشترا، ينظر إلى لحوم الجاموس عموماً على أنها ذات نوعية رديئة، وتشكل 25 % فقط من السوق.

    طباعة Email