قوة الدولار تدفع الذهب للانخفاض 1%

ت + ت - الحجم الطبيعي

تراجعت أسعار الذهب بما يزيد على واحد بالمئة اليوم الاثنين، إذ أدى ارتفاع الدولار والتوقعات القوية بأن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) سيواصل رفع أسعار الفائدة بشكل حاد، إلى دفع المعدن النفيس لتسجيل أدنى مستوى له خلال أسبوع.

وتراجعت أسعار الذهب في المعاملات الفورية 1.4 بالمئة إلى 1670.89 دولار للأوقية (الأونصة)، بحلول الساعة 1752 بتوقيت غرينتش.

وتراجعت العقود الأمريكية الآجلة للذهب اثنين بالمئة عند التسوية إلى 1675.2 دولار للأوقية.

وبذلك يكون الذهب قد تراجع للجلسة الرابعة على التوالي، وهو أسوأ أداء للمعدن النفيس على الأرجح منذ منتصف أغسطس.

وقال ديفيد ميجر، مدير تداول المعادن لدى هاي ريدج فيوتشرز، إن أسعار الفائدة المرتفعة والدولار الأمريكي القوي يواصلان الضغط على الذهب ويطغيان على تأثير أي طلب للملاذ الآمن ناشئ حاليا عن أحدث تصعيد في أزمة أوكرانيا.

وارتفع الدولار لأعلى مستوى منذ 29 سبتمبر. ومن شأن قوة الدولار أن تجعل الذهب أكثر تكلفة بالنسبة لحائزي العملات الأخرى.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، تراجعت أسعار الفضة في المعاملات الفورية 2.2 بالمئة إلى 19.66 دولار للأوقية.

وهبط البلاتين 1.2 بالمئة إلى 901.06 دولار، بينما ارتفع البلاديوم 0.2 بالمئة إلى 2186.03 دولار.

طباعة Email