النفط يتّجه صوب انخفاض أسبوعي بنحو 4%

ت + ت - الحجم الطبيعي

تراجعت أسعار النفط اليوم الجمعة متجهة صوب انخفاض أسبوعي بنحو أربعة بالمئة متأثرة بتوقعات رفع أسعار الفائدة وضعف النمو العالمي وقيود مكافحة كوفيد-19 في الصين، التي أثرت سلبا على الطلب، على الرغم من أن الاتحاد الأوروبي يدرس حظر واردات النفط الروسية.

وبحلول الساعة 01:30 بتوقيت غرينتش انخفضت العقود الآجلة لخام برنت 81 سنتا أو 0.8 بالمئة إلى 107.52 دولار للبرميل. ونزلت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط 72 سنتا أو 0.7 بالمئة إلى 103.07 دولار للبرميل.

ويتجه الخامان صوب تراجع أسبوعي بنسبة 3.7 بالمئة تقريبا.

وكان هذا الأسبوع الأقل تقلبا في التداول منذ بدء العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا في 24 فبراير، التي أدت إلى فرض عقوبات خفضت إمدادات النفط الروسية ودفعت البلدان المستهلكة إلى سحب أحجام قياسية من النفط من مخزوناتها الاحتياطية.

وقال محافظ البنك المركزي الصيني يي قانغ اليوم الجمعة إن ثاني أكبر اقتصاد عالمي غير منيع في مواجهة الصدمات الخارجية فضلا عن الضغوط الداخلية الناتجة عن انتشار مرض كوفيد-19.

وأضافت تصريحات رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) جيروم باول إلى المعنويات السلبية في سوق النفط إذ لوح أمس الخميس برفع كبير وسريع لأسعار الفائدة الأمريكية وهو ما دفع الدولار للصعود. ويعني ذلك أن النفط يصبح أعلى سعرا للمشترين من حائزي العملات الأخرى.

 

طباعة Email