وول ستريت تغلق على خسائر حادة مع تزايد المخاوف حيال أزمة أوكرانيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

أغلقت بورصة وول ستريت على انخفاض حاد أمس الثلاثاء وتلقت الأسهم المالية معظم الضرر لثاني جلسة على التوالي، إذ فاقم تصاعد حدة الأزمة بين روسيا وأوكرانيا القلق بين المستثمرين.

وتراجعت معظم مؤشرات القطاعات الأحد عشر التي يشملها المؤشر ستاندرد اند بورز 500 وفي مقدمتها القطاع المالي.

وبحسب بيانات أولية، أغلق المؤشر ستاندرد اند بورز 500 القياسي منخفضا 68.04 نقطة، أو 1.51 بالمئة إلى 4305.90 نقطة في حين هبط المؤشر ناسداك المجمع 220.47 نقطة، أو 1.60 بالمئة، ليغلق عند 13530.93 نقطة.

وهوى المؤشر داو جونز الصناعي 601.80 نقطة، أو 1.78 بالمئة، لينهي الجلسة عند 33290.80 نقطة.

 

طباعة Email