"إم في فيرفتن" لبناء السفن تطلب إعلان إفلاسها

ت + ت - الحجم الطبيعي

تقدمت شركة بناء السفن الألمانية «إم في فيرفتن» بطلب لإعلان إفلاسها امس الإثنين.

وذكرت محكمة مدينة شفيرن الألمانية أنها تسلمت من الشركة امس الطلب.

وقال متحدث باسم الشركة لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إنه تم إبلاغ موظفي الشركة البالغ عددهم 1900 موظف بهذه الخطوة، التي جاءت نتاج أزمة مالية ناجمة عن جائحة فيروس كورونا.

وتأتي هذه الخطوة في أعقاب فشل المفاوضات بين الحكومة الاتحادية الألمانية وحكومة ولاية ميكلنبورج-فوربورمرن من ناحية والشركة المالكة «جنتنج هونج كونج» من ناحية أخرى.

وبحسب البيانات، كانت الحكومة الألمانية مستعدة للتدخل بحزمة إنقاذ ومزيد من مساعدات الدولة، لكنها طلبت مساهمة من الشركة المالكة، التي لم تكن مستعدة لتقديم هذا الإسهام.

واستحوذت «جينتيج هونج كونج» على أحواض بناء السفن في مدن روستوك وفيسمار وشترالسوند الألمانية في عام 2016 كوسيلة لتخزين أسطولها. وكان قطاع الرحلات البحرية السياحية في ذلك الحين في ازدهار، إلا أن انهيار القطاع نتيجة الجائحة تسبب في وقوع الشركة الأم في صعوبات مالية.

وتم تعليق التداول في أسهم «جنتنج هونج كونج» في بورصة هونج كونج يوم الجمعة الماضي «انتظاراً لصدور بيان».

طباعة Email