«ريان إير» تنوي الخروج من بورصة لندن

ت + ت - الحجم الطبيعي

ذكرت شركة «ريان إير» الأيرلندية للطيران منخفض التكلفة أنها تعتزم إلغاء إدراجها في بورصة لندن، لتصبح بذلك أول شركة كبرى تلقي باللوم في هذا القرار على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست).

وأفادت وكالة بلومبرغ للأنباء بأن هذه الخطوة تؤكد الخطة التي أطلقتها الشركة في وقت سابق الشهر الجاري عندما شكت من تعرضها لمشكلات تتعلق بالانصياع لقواعد البورصة على خلفية خروج بريطانيا من عضوية التكتل.

وأوضحت بلومبرغ أن أكبر شركة للطيران منخفض التكلفة في أوروبا اضطرت للحد من مشترياتها من الأسهم لضمان خضوعها للسيطرة من داخل الاتحاد الأوروبي، مع مراقبة المستثمرين الذين يخالفون هذه الضوابط. وفي ضوء انخفاض حجم تعاملاتها في بورصة لندن، لم تستطع «ريان إير» القيام بأنشطة كافية فيما يخص أسهمها الرئيسية المدرجة في بورصة دبلن.

وقالت الشركة في بيان: «كما تشير نتائجنا المؤقتة، وفي أعقاب التواصل مع حملة الأسهم، قررت «ريان إير» التقدم بطلب لإلغاء إدراجها في بورصة لندن»، مضيفة أن «حجم التعاملات على الأسهم في بورصة لندن لا يبرر النفقات».

طباعة Email