مكاسب شركات التكنولوجيا تصعد بالأسهم الأمريكية

ت + ت - الحجم الطبيعي

صعدت مؤشرات السوق الأمريكية عند الفتح، أمس، مع قيادة سهم شركة جونسون أند جونسون وأسهم شركات التكنولوجيا للمكاسب، في نهاية أسبوع خيّمت عليه مخاوف عميقة متعلقة بطول أمد التضخم. وصعد مؤشر داو جونز الصناعي 42.55 نقطة أو 0.12 % ليفتح عند 35963.78 نقطة.

وارتفع مؤشر ستاندرد أند بورز 500 بمقدار 5.97 نقطة أو 0.13 % إلى 4655.24 نقطة.

صعود قياسي

وسجلت الأسهم الأوروبية ارتفاعاً قياسياً مع صعود أسهم قطاع السلع الفاخرة بدعم من أرباح قوية لشركة ريتشمونت المالكة للعلامة التجارية كارتييه.

وخلال التعاملات صعد مؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.1 % مسجلاً ارتفاعاً قياسياً جديداً في المعاملات المبكرة.

وقفز سهم ريتشمونت 7.8 % بعدما فاقت أرباح الشركة التوقعات في النصف الأول من السنة المالية، وقالت إنها تبحث عن مستثمرين لوحدتها يوكس التي تسجل خسائر في خطوة من المتوقع أن تلقى استحساناً من المساهمين.

وتصدرت أسهم السلع الشخصية والمنزلية المكاسب، إذ قفز سهم إل.في.إم.إتش للسلع الفاخرة بعد أنباء ذكرت أن شركة لوي فيتون تعتزم فتح أول متجر معفي من الرسوم الجمركية في الصين.

وصعد سهم شركة الاتصالات الألمانية دويتشه تيليكوم 2.1 % بعدما فاقت أرباحها التوقعات ورفعت توقعاتها للسنة بأكملها لثالث مرة، مما زاد عدد المشتركين في وحدتها الأمريكية تي موبايل.

كما ارتفع سهم شركة أتلانتيا الإيطالية للبنية التحتية 1.2 % بعد أن رفعت الشركة توقعاتها لعام 2021.

زيادة التكاليف

وأغلقت الأسهم اليابانية على ارتفاع مدعومة بأسهم التكنولوجيا، إذ أقبل المستثمرون على الشراء غير أن الارتفاع في بورصة طوكيو جاء دونه في الأسهم العالمية بسبب مخاوف بشأن تأثير زيادة التكاليف على أرباح الشركات.

وصعد مؤشر نيكاي القياسي 1.13 % مسجلاً 29609.97 نقطة ليواصل مكاسبه للجلسة الثانية، بينما صعد المؤشر توبكس الأوسع نطاقاً 1.31 % إلى 2040.60 نقطة.

وقال شيجيتوشي كامادا المدير العام في قسم الأبحاث لدى تاتشيبانا للأوراق المالية: «الأسهم اليابانية متأخرة إلى حد كبير عن الأسواق العالمية ومعدل السعر إلى الأرباح منخفض مقارنة بالدول الأخرى، مما دفع المستثمرين إلى شراء الأسهم اليابانية».

وقادت أسهم التكنولوجيا المكاسب على مؤشر نيكاي مقتفية أثر وول ستريت، حيث ارتفع مؤشر شركات أشباه الموصلات بعد أسوأ جلسة له منذ أكثر من 6 أسابيع.

وارتفع سهم سوفت بنك جروب 2.58 % مسجلاً ارتفاعاً بنسبة 10 % خلال الأسبوع، بينما تقدم سهم طوكيو إليكترون لصناعة معدات إنتاج الرقائق 1.96 %.

على الجانب الآخر، خسرت أسهم سوزوكي موتورز 2.38 % بعد أن جاء صافي ربح الشركة في 6 أشهر أقل من توقعات السوق.

تباين صيني

وتباين أداء الأسهم الصينية في ختام التعاملات، أمس، بعد تقرير إخباري بشأن اعتزام المنظمين في الصين تخفيف القواعد المتعلقة بمبيعات الأصول حتى تتمكن شركات التطوير العقاري من تجنب التخلف عن السداد، مما حد من مخاوف ارتفاع التضخم، وفقاً لوكالة «بلومبرج».

ورأى خبراء في مجموعة «جولدمان ساكس» أن تلك القرارات قد تساهم في ارتفاع الأسهم الصينية بقوة خلال العام المقبل، بعد تضررها من الصدمات التنظيمية وأزمة الديون العقارية هذا العام.

ومع إغلاق الجلسة، ارتفع مؤشر «شنغهاي المركب» 0.2% عند 3539 نقطة، كما صعد «شنتشن» 0.4% إلى 2582 نقطة، بينما سجل مؤشر «سي إس أي 300» انخفاضاً 0.2% عند 4888 نقطة.

طباعة Email