بيانات التجزئة الأمريكية تنعش «وول ستريت»

ت + ت - الحجم الطبيعي

فتحت المؤشرات الرئيسة في بورصة «وول ستريت» الأمريكية أمس على ارتفاع مع صدور بيانات اقتصادية إيجابية، ونتائج أعمال الشركات إذ استكمل جولدمان ساكس موسم أرباح قوياً للبنوك الكبرى، في حين عزز الارتفاع غير المتوقع في مبيعات التجزئة الآراء حول الانتعاش الاقتصادي.

وصعد مؤشر داو جونز الصناعي 111.07 نقطة بما يعادل 0.32% إلى 35023.63 نقطة.

وفتح مؤشر ستاندرد اند بورز 500 مرتفعاً 9.43 نقاط أو 0.21% إلى 4447.69 نقطة، وزاد المؤشر ناسداك المجمع 67.81 نقطة أو 0.46% إلى 14891.24 نقطة.

وزادت مبيعات التجزئة الأمريكية على نحو غير متوقع في سبتمبر، ولكن ثمة مخاوف من أن تؤثر قيود الإمدادات سلباً في موسم التسوق في العطلات وسط استمرار النقص في السيارات والسلع الأخرى.

وقالت وزارة التجارة الأمريكية إن مبيعات التجزئة زادت 0.7% الشهر الماضي وجرى تعديل بيانات أغسطس بالزيادة لتعكس ارتفاع مبيعات التجزئة 0.9% بدلاً من 0.7% المعلنة من قبل.

وكان خبراء اقتصاد استطلعت رويترز آراءهم توقعوا انخفاض مبيعات التجزئة 0.2%.

وسجلت الأسهم الأوروبية أفضل أداء أسبوعي لها في 7 أشهر حيث ساعدت تقارير الأرباح القوية في تهدئة المخاوف من ارتفاع التضخم.

وصعد مؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.7 % ليغلق عند أعلى مستوى في شهر، وينهي الأسبوع على مكاسب 2.6 % مدعوما بتحسن كبير في إقدام المستثمرين على المخاطرة في الجلستين الماضيتين.

وكانت البنوك أكبر الرابحين على المؤشر إذ قفز مؤشرها 1.8 % بعد نتائج ربع سنوية فاقت التوقعات من أكبر بنوك "وول ستريت".

وعوضت البنوك الأوروبية جميع خسائرها التي تكبدتها أثناء الجائحة ليجري تداولهاعند مستويات ما قبل الجائحة، في حين قفزت البنوك الأمريكية إلى مستويات قياسية في الآونة الأخيرة.

وارتفعت أسهم قطاعات التجزئة والنفط والغاز والسفر بين 1.6 و2 %.

وتراجعت أسهم ريو تينتو المدرجة في بريطانيا 1.4 % بعد أن خفضت شركة التعدين الأسترالية توقعاتها لشحنات خام الحديد لعام 2021 بسبب ضغوط سوق العمل، في حين تراجعت أسهم شركة البرمجيات المصرفية السويسرية تيمينوس 13.7 % بعد صدور نتائجها.

وصعد سهم دار هوجو بوس الألمانية للأزياء 1 % بعد أن رفعت توقعاتها للعام الحالي بعد انتعاش أرباح الربع الثالث على خلفية طلب قوي في أوروبا والأمريكتين.

وارتفعت أسهم شركة خدمات الحوسبة السحابية الفرنسية أو.في.إتش كلاود 8.7 % في أول ظهور لها في سوق الأسهم في باريس.

وقفز مؤشر نيكي الياباني القياسي إلى أعلى مستوياته منذ أكثر من أسبوعين وحقق أول مكاسب أسبوعية له منذ 4 أسابيع.

وارتفع نيكاي 1.81% ليغلق عند 29068.62 نقطة بينما صعد مؤشر توبكس الأوسع نطاقاً 1.86% إلى 2023.93 نقطة.

وصعد المؤشر 3.64% هذا الأسبوع، بينما ارتفع المؤشر توبكس 3.16% بعد خسائر دامت 3 أسابيع.

وساهمت شركة طوكيو إلكترون لإنتاج معدات صنع الرقائق بالنصيب الأكبر في مكاسب نيكاي، إذ ارتفعت 2.97% وقفز سهم فانوك المصنعة للروبوتات 5.61%.

ودفعت شركة كينس لصناعة أجهزة الاستشعار الإلكترونية وسوني جروب للصوتيات والألعاب المؤشر توبكس إلى الصعود بعدما ارتفعت أسهمهما 3.66% و2.67% على التوالي.

طباعة Email