ارتفاع مبيعات التجزئة وطلبات البطالة الأمريكية

زادت مبيعات التجزئة الأمريكية على نحو غير متوقع في أغسطس، مدفوعة على الأرجح بموسم تسوق العودة إلى المدارس، ومدفوعات الائتمان الضريبي للأطفال من الحكومة، وهو ما قد يهدئ توقعات بشأن تباطؤ حاد في النمو الاقتصادي في الربع الثالث.

وقالت وزارة التجارة الأمريكية، أمس، إن مبيعات التجزئة زادت 0.7% في الشهر الماضي، وجرى تعديل بيانات يوليو بالخفض، لتعكس تراجع مبيعات التجزئة 1.8% بدلاً من 1.1% المعلنة من قبل.

وكان خبراء اقتصاد استطلعت «رويترز» آراءهم توقعوا انخفاض مبيعات التجزئة 0.8%.

وتماسكت مبيعات التجزئة حتى في الوقت الذي يتحول فيه الإنفاق من السلع إلى الخدمات مثل السفر والترفيه، وإن كان ارتفاع الإصابات بمرض «كوفيد 19» سيرجئ على الأرجح انتعاش الإنفاق في الخدمات.

وكشف تقرير منفصل من وزارة العمل اليوم الخميس أن طلبات إعانة البطالة الأمريكية زادت 20 ألفاً إلى مستوى معدل في ضوء العوامل الموسمية بلغ 332 ألفاً في الأسبوع المنتهي في 11 سبتمبر.

وكان خبراء اقتصاد توقعوا أن تسجل طلبات إعانة البطالة 330 ألفاً في أحدث أسبوع.

وأسهم الإعصار أيدا على الأرجح في زيادة طلبات إعانة البطالة، إذ ألحق ضرراً بإنتاج الطاقة في الخليج الأمريكي، وتسببت في انقطاع الكهرباء في لويزيانا.

وانخفضت طلبات إعانة البطالة من مستوى قياسي في مطلع أبريل 2020 بلغ 6.149 ملايين، ويعتبر مستوى ما بين 200 و250 ألفاً متماشياً مع أوضاع سوق عمل متينة.

طباعة Email