العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تباطؤ نمو أسعار المستهلكين في أمريكا يهوي بالدولار

    انخفض الدولار أمس الأربعاء بعد أن أظهرت بيانات التضخم الأمريكية أن أسعار المستهلكين ارتفعت بوتيرة أبطأ في يوليو، وهو ما يقلص الضغوط على مجلس الاحتياطي الاتحادي للبدء بتقليص مشترياته الشهرية من السندات، وهي إحدى أدواته التقليدية لدعم التعافي الاقتصادي.

    وتراجع مؤشر الدولار 0.17 بالمئة إلى 92.898 في نهاية جلسة التداول في سوق نيويورك.

    وسجلت العملة الأمريكية في وقت سابق 93.195 وهو الأعلى منذ أول أبريل، ولا يبعد كثيرا عن أعلى مستوى لها منذ بداية العام البالغ 93.439، لكنها تراجعت بعد أن أظهرت البيانات أن مؤشر أسعار المستهلكين ارتفع 0.5 بالمئة الشهر الماضي بعدما قفز 0.9 بالمئة في يونيو.

    وارتفع اليورو 0.19 بالمئة أمام الدولار إلى 1.1740 في أعقاب خسائر على مدى ست جلسات وبعد أن كان تراجع إلى 1.1706 في التعاملات المبكرة في أوروبا قرب أدنى مستوى له هذا العام البالغ 1.1704 دولار.

    وصعد الاسترليني 0.2 بالمئة إلى 1.3866 دولار، ليتعافى من أدنى مستوياته في أسبوعين.

    وارتفع الين الياباني 0.14 بالمئة إلى 110.43 مقابل الدولار، بعدما انخفض لخمس جلسات متتالية.

    وفي سوق العملات المشفرة، لامست بتكوين 46 ألفا و787.60 دولار، وهو أعلى سعر لها منذ 17 مايو. وارتفعت الإيثر 2.7 بالمئة إلى 3226.18 دولار.

    كلمات دالة:
    • الدولار،
    • سندات ،
    • يورو،
    • بتكوين
    طباعة Email