قمة «موديز» للأسواق الناشئة تناقش التحديات والفرص في عالم ما بعد كورونا

ت + ت - الحجم الطبيعي

تنظم وكالة موديز Moody's لخدمة المستثمرين قمتها السنوية الخامسة للأسواق الناشئة إلكترونياً في 24-25 مايو، حيث ستسلط الضوء على الفرص الأساسية والتحديات التي تواجه المصدرين السياديين وشركات البنية التحتية والشركات المالية وغير المالية في الأسواق الناشئة.

وستجمع القمة محللي الوكالة وخبراء من شركات ومؤسسات دولية لتبادل آرائهم حول التوجهات والعوامل الدافعة لنمو الناتج المحلي الإجمالي وسيولة الأسواق والسياسات الحكومية في فترة ما بعد الجائحة.

وقال أتسي سيث، المدير الإداري لدى وكالة Moody's لخدمة المستثمرين: «نسعى من خلال هذه القمة إلى بلورة آراء من خلال الدراسة التحليلية العميقة لدول وقطاعات محددة في الأسواق الناشئة»، كما أضاف أيضاً أن المشاركين سيتطرقون على مدى يومين إلى مجموعة من المواضيع بما فيها الأسواق الناشئة التي ستقود الانتعاش الاقتصادي وتلك التي ستتأخر في تحقيقه، والعوامل التي تحدد القدرة على تحمّل الدين وكيفية تعامل القطاعين العام والخاص مع مخاطر المسؤولية الاجتماعية والبيئية والحوكمة.

ويتضمن برنامج القمة كلمة رئيسية سيلقيها البروفيسور جفري د. ساكس، رئيس شبكة الأمم المتحدة لحلول التنمية المستدامة ومدير مركز التنمية المستدامة في جامعة كولومبيا.

وستتطرق النقاشات الجانبية إلى آفاق تمويل الانتعاش الاقتصادي المستدام، والتنسيق بين المجتمع المدني والحكومة والشركات من أجل تحقيق الأهداف البيئية والاجتماعية ومدى تأثير تطور العلاقات بين الولايات المتحدة والصين على التنسيق الدولي، بالإضافة إلى غيرها من المواضيع.

طباعة Email