النفط يرتفع للأسبوع الثاني رغم تفشي الفيروس في الهند

ارتفع النفط قليلا اليوم الجمعة حتى مع تفاقم أزمة كوفيد-19 في الهند، واقتنصت الأسعار مكاسب للأسبوع الثاني على التوالي وسط تفاؤل حيال تعافي الاقتصاد العالمي.

ختمت العقود الآجلة لخام برنت الجلسة على 68.28 دولارا للبرميل بينما تحدد سعر التسوية للخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط عند 64.90 دولارا للبرميل، بزيادة 19 سنتا تعادل 0.3 بالمئة لكلا الخامين.

ارتفع خاما القياس أكثر من واحد بالمئة على مدار الأسبوع، في صعود أسبوعي هو الثاني على التوالي، وسط تخفيف قيود الحركة المفروضة لاحتواء كوفيد-19 في الولايات المتحدة وأوروبا وتعافي أنشطة المصانع وتطعيمات الوقاية من فيروس كورونا، مما يمهد لانتعاش في الطلب على الوقود.

وقال إدوارد مويا، كبير محللي السوق لدى أواندا، "ربما شهدت أسعار النفط أسبوعا إيجابيا هو الثاني على التوالي، لكنه لا يكفي لإقناع متداولي الطاقة بأن النفط سيكسر نطاقه الضيق. توقعات النفط للمدى القصير مازالت متباينة للغاية."

وفي الصين، أظهرت البيانات تسارع نمو الصادرات على غير المتوقع في أبريل، بينما ينبئ مسح خاص بتوسع قوي في نشاط قطاع الخدمات.

لكن واردات أكبر مشتر للخام في العالم انخفضت 0.2 بالمئة في أبريل عنها قبل سنة إلى 40.36 مليون طن، أو 9.82 ملايين برميل يوميا، أدنى مستوى منذ ديسمبر.

 

كلمات دالة:
  • النفط،
  • فيروس كورونا ،
  • الهند،
  • الخام الأمريكي
طباعة Email