تباطؤ نشاط المصانع الأمريكية

تباطأ نشاط المصانع بالولايات المتحدة إذ أثر على الأرجح عجز عالمي في رقائق أشباه الموصلات على الإنتاج في مصانع السيارات، في حين ارتفعت أسعار المدخلات والسلع المصنعة، وهو ما قد يؤجج المخاوف من نمو كبير للتضخم هذا العام.

وقالت شركة البيانات آي.إتش.إس ماركت إن القراءة الأولية لمؤشرها لمديري المشتريات الذي يرصد قطاع الصناعات التحويلية الأمريكي، هبطت إلى 58.5 في النصف الأول من الشهر الجاري من قراءة نهائية عند 59.2 في يناير. وألقيت باللائمة أيضا على الظروف الجوية القاسية في مناطق كبيرة بالولايات المتحدة.

وتتماشى البيانات مع توقعات الاقتصاديين، فيما تشير أي قراءة فوق مستوى الخمسين إلى نمو في قطاع الصناعات التحويلية الذي يشكل 11.9 % من الاقتصاد الأمريكي.

وتلقت الصناعات التحويلية دعماً بعد أن جعلت جائحة كوفيد-19 الأمريكيين يلازمون المنازل، مما حول الطلب من الخدمات مثل السفر الجوي والإقامة بالفنادق إلى السلع المنزلية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات