الجنيه الإسترليني يسجل مستوى قياسيا منذ ثلاث سنوات

تجاوز الجنيه الاسترليني العتبة الرمزية البالغة 1,40 دولار الجمعة، مدفوعا منذ بداية العام بحملة تطعيم سريعة في المملكة المتحدة وباتفاق التجارة الذي أبرم نهاية العام بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي.

وسجّلت العملة البريطانية قرابة الساعة 09,30 ت غ 1,4008 في مقابل الدولار، وهو مستوى لم تصل إليه منذ نهاية نيسان/أبريل 2018.

وقال ستيفن إينيس المحلل في شركة "أكسي"، "لم تكن هناك معلومات الجمعة لشرح الأداء المتفوق للجنيه، لكن المعطيات بقيت كما كانت منذ بداية العام: لم تسجل عواقب وخيمة لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي فيما حملة اللقاحات تجرى بوتيرة سريعة وسجل نمو مرضٍ في نهاية العام 2020".

ومنذ 24 ديسمبر وإبرام اتفاق التجارة في اللحظة الأخيرة، ارتفع الجنيه بنسبة 3,7 في المئة في مقابل الدولار و4,1 في المئة في مقابل اليورو.

وقال لي هاردمان المحلل لدى "إم يو إف جي"، "هذه عتبة مهمة لأنها أعلى مستوى للجنيه الإسترليني منذ الاستفتاء على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي" الذي أجري في العام 2016 وأدى إلى انخفاض مستوى العملة البريطانية.

كلمات دالة:
  • الجنيه الإسترليني،
  • الدولار،
  • مستوى قياسي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات