أمستردام تتفوق على لندن وتصبح أكبر مركز تجاري في أوروبا

تم تداول المزيد من الأسهم في أمستردام الشهر الماضي مقارنة مع لندن، ما أدى إلى إزاحة العاصمة البريطانية عن الصدارة كأكبر مركز تجاري في أوروبا، وذلك نتيجة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وفقاً لبيانات جديدة صدرت اليوم الخميس.

وأظهرت الأرقام الصادرة عن مؤسسة «شيكاغو جلوبال أوبشنز اكستشينج جلوبال ماركت» الأمريكية، والتي اطلعت عليها وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، أنه تم تداول ما متوسطه 9.2 مليارات يورو (11.5 مليار دولار) في بورصة «يورونكست أمستردام» وكذلك في الأذرع الهولندية لـ«شيكاغو جلوبال أوبشنز اكستشينج أوروبا» وفي منصة توركويز في يناير، أي أكثر من أربعة أضعاف المبلغ الذي تم تداوله في ديسمبر.

وفي الوقت نفسه، تراجع حجم التداولات في لندن إلى 8.6 مليارات يورو في يناير، بعد أن غادرت بريطانيا السوق الموحدة للاتحاد الأوروبي في 31 ديسمبر.

ومع ذلك، تم استئناف تداول الأسهم السويسرية في لندن الأسبوع الماضي فقط، بعد ما يقرب من عامين من تعليقها في يوليو 2019، ما قد يوفر دفعة للعاصمة البريطانية.

ومن ناحية أخرى، بلغ حجم التداولات في بورصة باريس 6 مليارات يورو، ووصل الحجم في فرانكفورت إلى 5.8 مليارات يورو وفي ميلانو إلى 2.6 مليار يورو.

ولم تعد المؤسسات المالية في الاتحاد الأوروبي قادرة على تداول الأسهم في لندن، حيث لم تعد بروكسل تعترف ببورصات الأوراق المالية وأماكن التداول البريطانية.

طباعة Email