إنجاز إجراءات اندماج «فينترسهال» و«دِيا»

أنهت شركتا فينترسهال القابضة وشركة «دويتشه إردول» (دِيا) إجراءات اندماجهما، لتنبثق عنهما إحدى أكبر شركات النفط والغاز الريادية في أوروبا؛ هي «فينترسهال دِيا».

وقال ماريو ميهرن، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي للشركة الجديدة: «نحن عملاق أوروبي جديد، ونسهم بشكل جوهري في تأمين إمدادات أوروبا من الطاقة».

وبعد الحصول على جميع الموافقات اللازمة من السلطات المختصة، نجحت شركة «باسف» ومجموعة «ليتروَن»، مالكتا أسهم الشركتين، في اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لإتمام عملية الدمج في الأول من مايو 2019، حيث تم الاتفاق على الدمج في سبتمبر من العام المنصرم 2018.

وفي عام 2018، وصل الإجمالي الأولي لإنتاج الهيدروكربونات لفينترسهال و«دِيا» معاً إلى 215 مليون برميل من النفط المكافئ يومياً؛ وهو ما يعادل إنتاج نحو 590 ألف برميل يومياً. أما الاحتياطيات المسجلة في نهاية العام المنصرم، فقد وصلت إلى 2.4 مليار برميل من النفط المكافئ يومياً، أي بنسبة احتياطي إلى الإنتاج تبلغ 11 سنة. ومن خلال الدمج، حققت فينترسهال دِيا بصمة متوازنة على المستوى الإقليمي مع توافر فرص هائلة للنمو في مناطقها الرئيسية.

ومع مشاريع الإنتاج الحالية، فإن الشركة على المسار الصحيح للوصول إلى إنتاج يومي يتراوح بين 750 ألفاً و800 ألف برميل من النفط المكافئ يومياً بين عامي 2021 و2023، وهو ما يعادل نمواً سنوياً للإنتاج ما بين 6% إلى 8%. ومن المنتظر أن ينجم هذا النمو من المحفظة الحالية ومناطق الإنتاج الجديدة. وتختص شركة فينترسهال دِيا في إنتاج الغاز والنفط في أربع مناطق رئيسية؛ هي: أوروبا، روسيا، أمريكا اللاتينية، منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

ويتم دعم أنشطة الشركة في التنقيب والإنتاج بالاستثمارات في البنى التحتية الخاصة بالغاز الطبيعي وأنشطة القطاع المتوسط من هذه الصناعة؛ حيث تقوم فينترسهال دِيا عبر فروعها وبالتعاون مع شركائها بتشغيل نحو 2400 كيلومتر من شبكة أنابيب للغاز الطبيعي في ألمانيا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات