«تيم هورتنز» يستقبل وفداً من المسؤولين الكنديين

قام وفد كندي رفيع المستوى من مدينة أونتاريو بزيارة متجر «تيم هورتنز» بشارع الشيخ زايد في دبي. ضم الوفد الدكتور إريك هوسكينز وزير التنمية الاقتصادية والتجارة والتوظيف في أونتاريو، وروس ميلر القنصل العام الكندي في دبي، وبلير باوتشكي مدير التجارة الدولية في أونتاريو، ومالكوم ميلن ممثل تنمية التجارة الدولية لدول مجلس التعاون الخليجي، ودبليو إيه هنتون مدير منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

 رافق الوفد محمد الزيبق الرئيس التنفيذي لشركة التنمية والتسويق الكندية - قطاع المعلومات. وقد رحب نيليش فيد رئيس مجلس الإدارة ومؤسس مجموعة أباريل بالضيوف في متجر العلامة التجارية. واستغل الوفد الفرصة لمناقشة خطط توسع العلامة التجارية في الإمارات والمنطقة على نطاق أوسع.

وقال إيريك هوسكينز: «تيم هورتنز» علامة تجارية كندية كبيرة ومشهورة من أونتاريو. ويسعدني شخصياً أنها تواصل التوسع لتصل إلى 200 موقع جديد في منطقة الخليج، ووجودها القوي في الإمارات لهو مثال على كيفية توسع وانتشار الشركات الكندية من أونتاريو في العالم خصوصاً في هذه المنطقة المهمة.

اختيار

يذكر أن الشركة الكندية اختارت دول مجلس التعاون الخليجي كأول توسع دولي لها، إذ افتتحت أول سلسلة مطاعم ومقاه في دبي في سبتمبر 2011. كما اقتحمت «تيم هورتنز» الشرق الأوسط عبر استراتيجية تسويقية مبتكرة وإطلاق حملة في الإمارات قبل أقل من 18 شهراً. وساعد تقديم المنتجات ذات الجودة العالية والخدمة الفاعلة والمميزة «تيم هورتنز» لتصبح العلامة التجارية المفضلة للكثير من المستهلكين المحليين، والآن لديها الكثير من الزبائن الأوفياء في الإمارات.

شعبية

وتعد «تيم هورتنز»، أكبر سلسلة مطاعم ومقاهي في كندا، حيث نمت بشعبية كبيرة ووتيرة متسارعة منذ تأسيسها في العام 1964، وتقدم الإمارات السوق المثالية لنمو العلامة التجارية لبناء متاجر لها، خاصة في ظل وجود هذا المزيج المتجانس من المواطنين والمقيمين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات