«جاكوار لاند روڤر» تبدأ شراكة استراتيجية مع «نفيديا»

ت + ت - الحجم الطبيعي

دشنت جاكوار لاند روڤر شراكة إستراتيجية لعدة سنوات مع نفيديا، الشركة الرائدة في مجال الذكاء الاصطناعي والحوسبة، من أجل تطوير وتقديم أنظمة قيادة آمنة وممتعة من الجيل الجديد بالإضافة إلى خدمات وتجارب ذكية لراحة عملائها.

وابتداءً من عام 2025، سيتم بناء جميع سيارات جاكوار لاند روڤر الجديدة على منصة برمجيات نفيديا درايف، مما يوفر مجموعة واسعة من أنظمة السلامة الفعالة والقيادة الآلية والركن، بالإضافة إلى أنظمة مساعدة السائق. وفي داخل السيارة، سيوفر النظام ميزات الذكاء الاصطناعي، بما في ذلك مراقبة السائق والركاب بالإضافة إلى التصور المتقدم لبيئة السيارة.

ويعتمد هذا التطور المتكامل على نظام هايبريون، والذي يتميز بوجود أجهزة كمبيوتر AV مركزية مزودة بتقنيات الصوت والصورة من نظام DRIVE Orin؛ وبرمجيات وأنظمة السلامة والأمن والشبكات؛ بالإضافة إلى حساسات محيطية.

وقال تييري بولوري، الرئيس التنفيذي لشركة جاكوار لاند روڤر: إن التعاون وتبادل المعرفة مع شركة نفيديا الرائدة في الصناعة، أمر ضروري لتحقيق إستراتيجية إعادة التصور الخاصة بنا، ووضع معايير جديدة في الجودة والتكنولوجيا والاستدامة.

وتابع: ستصبح جاكوار لاند روڤر منتج أكثر السيارات الفاخرة والخدمات النوعية المرغوبة في العالم للعملاء المميزين. ستفتح شراكتنا الإستراتيجية طويلة الأمد مع نفيديا عالماً من الإمكانات لسيارتنا المستقبلية حيث تواصل الأعمال تحولها إلى قوة رقمية عالمية بالفعل.

من جهته، قال جنسن هوانغ، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة نفيديا: ستحول سيارات الجيل الجديد السيارات إلى واحدة من أكبر الصناعات التكنولوجية وأكثرها تقدماً. ستوفر أساطيل السيارات القابلة للبرمجة، والتقنيات المتقدمة وظائف وخدمات جديدة لحياة السيارات. يسعدنا أن نتشارك مع جاكوار لاند روڤر لإعادة تصور مستقبل النقل وابتكار السيارات الأكثر تقدماً.

وتهدف جاكوار لاند روڤر إلى تحقيق صفر انبعاثات كربونية عبر سلسلة التوريد والمنتجات والعمليات بحلول عام 2039.

طباعة Email