استطلاع: 74% من المستهلكين يشترون تأمين سياراتهم عبر الإنترنت

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف استطلاع أجرته منصة خدمات التأمين «بوليسي بازار الإمارات» Policybazaar UAE، أن 74٪ من المستهلكين يفضلون شراء التأمين على السيارات عبر الإنترنت.

حيث يوفر للعملاء قدراً كبيراً من المرونة، بالإضافة إلى ميزة الاختيار بين مجموعة كبيرة من الخيارات.

وعبّر 96% من المشاركين في الاستطلاع الذي شارك فيه أكثر من 10 آلاف شخص في المنطقة عن تفضيلهم متابعة أسعار التأمين على الإنترنت قبل اتخاذ القرار، في حين أن نسبة 93% من المشاركين يفضلون طريقة الدفع عبر الإنترنت و7% فقط اختاروا طريقة الدفع التقليدية غير المتصلة بالإنترنت في عمليات شراء التأمين على السيارات.

ولدى مقارنة عروض التأمين على السيارات المتاحة في السوق، يتيح البحث عبر الإنترنت الاطلاع على مزايا إضافية تقدمها بعض الشركات.

فقد يجد الباحثون عن وثائق التأمين على السيارات عروضاً إضافية منها عدم احتساب نسبة الإهلاك، والمساعدة على الطريق على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع، أو إصلاح الأعطال لدى الوكالة، أو تقديم السيارة البديلة عند تعطل السيارة المؤمن عليها.

كما يمكن أن تساعد المقارنة بين عروض التأمين عبر الإنترنت في اختيار وثيقة تقدم أفضل قيمة مقابل أموال العملاء بعد معرفة المزايا الإضافية والاستثناءات التي توفرها الوثيقة.

ومن اللافت أن نسبة 68٪ من المشاركين على مستوى المنطقة اشتروا تأميناً شاملاً للسيارات، بينما اشترت نسبة 32٪ وثائق ضد الغير، ما يعني أن المزيد من الناس يميلون إلى شراء تغطية شاملة لسياراتهم. وتتضمن بوليصة التأمين الشاملة على السيارة تغطية حقوق الغير بالإضافة إلى تكلفة إصلاح أو استبدال السيارة.

كما أن التأمين الشامل يغطي الأضرار التي تلحق بسيارة العميل المؤمن عليها.

 واعتبر ما يقرب من 68٪ من المشاركين أن نسبة تسوية المطالبات هي أكبر عامل جذب لهم لاختيار شركة التأمين على السيارات، تليها عوامل أخرى مثل سمعة شركة التأمين، والتغطية الإضافية المقدمة، وأخيراً قيمة كل قسط من أقساط الوثيقة. وهذا يعني أن نسبة 68٪ من العملاء، يتابعون باهتمام ميزات وفوائد وثيقة التأمين كعوامل حاسمة رئيسية، بدلاً من اختيار الوثائق على أساس قسط التأمين الأدنى عند اختيار شركة التأمين على السيارات.

ومن المثير للاهتمام أن بيانات الاستطلاع أظهرت أيضاً أن 67٪ من المشاركين لم يقدموا أي مطالب للتأمين على السيارات منذ بضع سنوات، وهو ما يعني أن علاوات عدم المطالبة مرتفعة في المنطقة، الأمر الذي ينتج عنه منح المزيد من الخصومات لحامل الوثيقة في ظل انعدام المطالبات خلال السنوات السابقة.

وقال نيراج جوبتا، الرئيس التنفيذي لشركة «بوليسي بازار الإمارات»: يشير الاستطلاع إلى أن المستهلكين في المنطقة لا يتركون سياراتهم عرضة للمخاطر. وفي الوقت الذي يمكنهم بكل سهولة شراء أو تبديل وثائق التأمين ببضع نقرات، تسهم هذه العوامل في توفير مزيد من الدعم لهم لحماية سيارتهم من أي مخاطر طارئة.

طباعة Email