قطاع السيارات الألماني يعتزم شطب وظائف

ت + ت - الحجم الطبيعي

تتطلع صناعة السيارات في ألمانيا إلى المستقبل بتفاؤل غير مسبوق منذ سنوات، إلا أنها في نفس الوقت تعتزم شطب وظائف، خاصة في قطاع الإنتاج، حسبما أفاد معهد «إيفو» للبحوث الاقتصادية في مدينة ميونيخ، أمس، استناداً لمسح شهري يجريه عن الوضع في شركات صناعة السيارات.

وذكر المعهد أن مؤشر معنويات القطاع ارتفع إلى 44.2 نقطة في يونيو الماضي، وهي أعلى قيمة يسجلها منذ أغسطس 2018.

وللتغلب على التحول الهيكلي في القطاع، ذكر المعهد أن الشركات تعتزم زيادة عدد الموظفين في مجال تكنولوجيا المعلومات والتطوير والتنظيم.

وأضاف: «لكن من حيث النسبة المئوية، لا يزال عدد العاملين في هذه المجالات أقل بكثير مقارنة بالإنتاج».

وفي الوقت نفسه، يتراجع إنتاج السيارات في القطاع، ومقارنة بالنصف الأول من عام 2018، حقق القطاع هذا العام 63% من حجم إنتاجه آنذاك.

وبحسب «إيفو»، لا تزال العديد من الشركات تعتزم شطب وظائف.

ورغم تحسن المؤشر بشكل طفيف في هذا الشأن، لا يزال في المنطقة السلبية عند سالب 23.4 نقطة، وفي مايو كان عند سالب 29.5 نقطة.

طباعة Email