«أوتوموبيلي لامبورغيني» تُجري تعيينات إدارية

تيم برافو رئيس الاتصالات الجديد في لامبورغيني

أعلنت «أوتوموبيلي لامبورغيني» عن تعيينات جديدة ضمن منصبين بارزين في الشركة، وذلك بهدف تمكين العمليات الإدارية المؤسّساتية الفعّالة والصائبة، بالإضافة إلى تحقيق التكامل في العمليات مع انتقال العلامة التجارية إلى المرحلة التالية من مسيرتها.

وضمن هذا الإطار، سيتولّى فيديريكو فوسكيني منصبه الجديد كمدير تنفيذي للتسويق والمبيعات، في خطوة تجمع معاً عمليات التسويق والمبيعات. وسيبقى فوسكيني في منصبه الحالي كمدير تنفيذي للمشتريات لدى «لامبورغيني» لفترة انتقالية.

أما الاتصالات وأنشطة التواصل الاجتماعي، فستصبح الآن من مسؤولية رئيس الاتصالات الجديد تيم برافو. وسيرفع المديران تقاريرهما مباشرة إلى الرئيس والمدير التنفيذي للشركة، ستيفان وينكلمان.

ويعود فيديريكو فوسكيني لتولّي مسؤوليات أقسام التسويق والمبيعات وخدمات ما بعد البيع التي كان يرأسها سابقاً خلال الفترة بين سبتمبر 2015 ونهاية 2019، قبيل تعيينه في منصب المدير التنفيذي للمشتريات. وسوف يعمل على تعزيز تجربة النمو الاستثنائية التي شهدتها الشركة في السنوات الماضية، ويقودها خلال فترة من التحدّيات الجديدة والتطوّرات المستقبلية.

ويحمل فوسكيني شهادة في إدارة الهندسة، وهو ضمن فريق ’لامبورغيني‘ منذ 22 سنة شغل خلالها العديد من المناصب بمسؤوليات متزايدة، بداية في قسم المشتريات ثم كمدير أول لإدارة مشروع، ليتم بعدها تعيينه كمدير تجاري تنفيذي في 2015 ثم مدير تنفيذي للمشتريات في يناير 2020.

أما تيم برافو، فهو ألماني المولد ويأتي إلى ’لامبورغيني‘ بعد تعيينه في 2018 كرئيس للاتصالات لدى علامة ’بوغاتي‘ الفرنسية، وهو دور يحتفظ به إلى جانب مسؤولياته الجديدة لدى ’لامبورغيني‘ في مجال العلاقات الإعلامية وإدارة الشبكة الاجتماعية. وبعد حصوله على شهادة في التواصل من جامعة بون، بدأ برافو مسيرته المهنية في مجال البث والتواصل الرقمي. ومن بعدها انتقل إلى ’مجموعة فولكس واغن‘ في 2011 وعمل بشكل مبدئي مع ’سيات‘ في برشلونة. وفي 2014، انتقل إلى ’بورشه‘ لينضم إلى مكاتبها في شتوتغارت-زوفنهاوسن بداية كمتحدّث رسمي لاتصالات المنتجات، وبعدها بعام كمدير للعلاقات العامّة لدى ’بورشه أمريكا اللاتينية‘ في ميامي، وصولاً إلى تعيينه في العام 2018 كرئيس للاتصالات لدى ’بوغاتي‘.

ضمن هذا السياق، تقدّمت ’لامبورغيني‘ بالشكر إلى كل من جيوفاني بيروسينو وكاتيا باسي وجيرالد كالكي لعملهم المتميّز مع ’لامبورغيني‘ في مناصبهم كمدير تجاري تنفيذي، ومدير تنفيذي للتسويق والاتصالات ورئيس الاتصالات على التوالي، وتمنّت لهم التوفيق في مهامهم الجديدة التي تنتظرهم.

 

طباعة Email